ترغبين في طفلٍ متفائل...4 طرق في التربية لا تتغاضي عنها

عائلتي
اهلي واولادي

ترغبين في طفلٍ متفائل...4 طرق في التربية لا تتغاضي عنها

07:48AM الأربعاء، 24 مايو
0 Like
شاركي أيضاً على

يساعد التفاؤل أطفالنا على بناء شخصيةٍ تطغى عليها الراحة العقلية والجسدية. وفي الوقت الذي يتم الاعتقاد أن التفاؤل والتشاؤم من السمات الشخصية، يجب الاعتراف بأنهما نتيجة للمؤثرات التي تدخل ضمن العملية التربوية منذ الصغر.

 

لذلك، إليكِ بعض النصائح، التي يمكنك اتباعها، لمساعدتك على تربية طفلٍ متفائل:

 

1- توقفي عن الشكوى:

توقفي عن الشكوى أمام أبنائك، وعن التركيز على الأفكار السلبية والمحبطة. على سبيل المثال: إذا كنت بصحبة الأطفال في السيارة، وكانت الزحمة في الطريق شديدة، فلا تردّدي القول: "لن نصل في الموعد"، و"نحن دائماً نتأخر". بدلاً من ذلك، حاولي أن تصرفي تركيزك إلى أشياء إيجابية، حتى لو لم يكن لها علاقة بالطريق أو المشوار.

 

2- شجّعيه على المغامرة:

تحاولين دائماً حماية طفلك من أيّ مخاطرٍ محتملة، إلا أن واجبك ألا تثنيه عن القيام بنشاطٍ ما، حتى يكون ماهراً مثل غيره من الأطفال. فإذا منعت طفلك عن المحاولة، مراراً وتكراراً، فلسوف يقوّض المنع ثقته بنفسه ويدفعه نحو التشاؤم. في المقابل، شجّيعه على المغامرة، وأخبريه بأنه لا بأس إن لم يحقق نتائج مبهرة منذ المرة الأولى، واحرصي على ألا يخاف من تجربة أشياء جديدة.

 

3- اتركي لطفلك فرصة الردّ:

إذا تعرض طفلك لموقفٍ سخيف أو مزعج، فأول ما يخطر في بالك هو أن تتدخلي بسرعةٍ للرد عنه. الأفضل في موقف مشابه، من الناحية العلمية، هو أن تتركي لطفلك فرصة الردّ بنفسه والدفاع، حتى لو استغرق الأمر وقتاً أطول ممّا لو تدخّلت.

 

4- شجّعيه على مواجهة التحديات:

عندما يشعر طفلك بالإحباط، ويردّد عبارات مثل: "أنا سيّء في الرياضيات"، أو "أنا سيّء في كرة القدم"، أو "أنا لا أستطيع الرسم"، شجّعيه على أن يكون مناضلاً، وساعديه على النظر إلى الأمر بطريقةٍ مختلفة، في الوقت الذي تعيدين فيه صياغة أفكاره بشكلٍ أكثر إيجابية، كأن تقولي له: "الرياضات الجديدة يصعب تعلّمها في البداية"، أو "أنا أعلم أنك لا تستطيع الآن أن تفعل كذا، ولكنك مع الوقت ستتعلّم وتكون جيّداً". ومن المهم أن تجعلي طفلك يعرف أنه ليس الوحيد الذي يشعر بهذا، كأن تقولي له: "الكثير من الأطفال في صفك يشعرون بالإحباط مثلك"، أو "وأنا في سنك واجهت أيضاً صعوبات في تعلم الرياضيات في البداية".

  • مقالات قد تهمك
  • تربية الأطفال متعبة؟ هكذا تتعاملين مع طفلك في أعوامه الأولى
    تربية الأطفال متعبة؟ هكذا تتعاملين مع طفلك في أعوامه الأولى
  • طفلك يعاني من مشكلةٍ ما؟ هذه العلامات قد تكون الدليل
    طفلك يعاني من مشكلةٍ ما؟ هذه العلامات قد تكون الدليل
  • طفلك الآن يبلغ <font class='englishNb'>9</font> أشهر... هذه هي الأطعمة التي تناسبه
    طفلك الآن يبلغ 9 أشهر... هذه هي الأطعمة التي تناسبه
اهلي واولادي » أبرز الفيديوهات جميع الفيديوهات
  • بالفيديو: نصائح مهمّة ستحفّز طفلك على النوم!

    بالفيديو: نصائح مهمّة ستحفّز طفلك على النوم!

  • بالفيديو: تاريخ عيد الأب

    بالفيديو: تاريخ عيد الأب

  • بالفيديو: هذا ما يتعلمه الجنين في رحم امه

    بالفيديو: هذا ما يتعلمه الجنين في رحم امه

  • بالفيديو: لا ضرر من مشاركة الطفل سرير نومك

    بالفيديو: لا ضرر من مشاركة الطفل سرير نومك

  • بالفيديو: هكذا تعرّفين طفلك الى المال بعيدا عن البخل أو البذخ

    بالفيديو: هكذا تعرّفين طفلك الى المال بعيدا عن البخل أو البذخ

اقرئي أيضاً
  • طفلك الآن يبلغ 9 أشهر... هذه هي الأطعمة التي تناسبه

    طفلك الآن يبلغ 9 أشهر... هذه هي الأطعمة التي تناسبه

    تتغير قائمة طعام الطفل وفق المراحل المختلفة لنموه. فعلى سبيل المثال: الأطعمة التي يتناولها الطفل في الأشهر الستة الأولى من عمره، لا تناسبه عندما يكمل العام، والعكس صحيح. ولكن يبقى سؤال الأم عن الأطعمة، التي يجب أن تقدّمها لابنها، في كل مرحلةٍ من نموه، محلّ اهتمام العديد من الأمهات... اقرئي المزيد اهلي واولادي
  • تربية الأطفال متعبة؟ هكذا تتعاملين مع طفلك في أعوامه الأولى

    تربية الأطفال متعبة؟ هكذا تتعاملين مع طفلك في أعوامه الأولى

    يحتاج الأطفال معاملةً خاصةً وفريدةً من نوعها لكي يصبحوا شخصياتٍ سوية وواثقة من نفسها، وهنا يكون دور الأبوين في التربية الصحيحة. ولكن الحقيقة أنّ الآباء قد يخطئون في التعامل الصحيح مع أطفالهم، خصوصاً في أعوام الطفل الأولى. هناك بعض النصائح اليومية للتعامل مع طفلك وتساعدك على تربيته بطريقةٍ صحيحة وهي... اقرئي المزيد اهلي واولادي
  • 4 نصائح لحماية أسنان طفلك من التسوس

    4 نصائح لحماية أسنان طفلك من التسوس

    يعد تسوّس الأسنان من المشاكل الصحية التي يعاني منها الكثير من الأطفال، ومن الممكن التغلب عليها والوقاية منها عن طريق عددٍ من النصائح... اقرئي المزيد اهلي واولادي
  • طرق التعامل نفسياً مع أحد والديك المصاب بالالزهايمر

    طرق التعامل نفسياً مع أحد والديك المصاب بالالزهايمر

    يعتبر التعامل مع مريض الألزهايمر غايةً في الصعوبة، لأن ليس لديه استنتاج أو تفكير منطقي، فيكون التعامل معه كالتعامل مع طفلٍ صغير يحتاج لرعاية خاصة وانتباه لأفعاله طوال الوقت، بالإضافة إلى التفهم الكامل لتصرّفاته... اقرئي المزيد اهلي واولادي
  • كيف تجمعين بين الرضاعة والصيام في شهر رمضان؟

    كيف تجمعين بين الرضاعة والصيام في شهر رمضان؟

    إذا كنت أماً مرضعة يكن الواجب عليك الإكثار من شرب السوائل، منذ ساعة الإفطار وحتى السحور. كذلك، ينبغي لك في هذه الحالة تناول الطعام المعتمد على الفواكه والخضراوات والعصائر واللحوم الحمراء. وإذا شعرتِ أثناء الصيام بدوخةِ أو...  اقرئي المزيد اهلي واولادي
طفلك يعاني من مشكلةٍ ما؟ هذه العلامات قد تكون الدليل طفلك يعاني من مشكلةٍ ما؟ هذه العلامات قد تكون الدليل
  • 1 حزيران/يونيو... اليوم العالمي للوالدين

    1 حزيران/يونيو... اليوم العالمي للوالدين

    اليوم العالمي للوالدين، يتمّ الاحتفال به في الأول من حزيران/يونيو سنوياً، حيث أعلنت الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا النهار مناسبةً لتكريم الآباء والأمهات في جميع أنحاء العالم، في قرارها رقم 292 لعام 2012... اقرئي المزيد اهلي واولادي
  • كيف تعوّدين طفلك على الصيام لأول مرّة؟

    كيف تعوّدين طفلك على الصيام لأول مرّة؟

    قبل عمر التكليف، عليكِ تتمرين طفلك على الصيام تدريجياً؛ وذلك عبر اللين والتحبيب والترغيب، حتى يُقبل طفلك على الصيام بفرح، ويكون على دراية بفوائد وأهمية صيام شهر رمضان المبارك... اقرئي المزيد اهلي واولادي
  • هذه اضرار استخدام الموبايل على دماغ طفلك

    هذه اضرار استخدام الموبايل على دماغ طفلك

    يتساءل الكثيرون عن تأثير أجهزة الموبايل والتابلت في أطفالهم، بل تأثير التكنولوجيا في أدمغتهم. فهل صحيح أنها تحدّ من تنميتهم الاجتماعية وتضرّ بهم عاطفياً؟ اقرئي المزيد اهلي واولادي
المزيد