برجان هما الأسوأ حظاً حتى الآن في شهر يناير

برجان هما الأسوأ حظاً حتى الآن في شهر يناير

أصبحنا في نصف شهر يناير 2021، وهو أسوأ شهر بالنسبة لبرجين من الأبراج هذا العام؛ وهما الثور والسرطان؛ إذ تداعيات الأحداث التي حدثت طوال العام السابق ستلعب دورًا مهمًا في عدم تنقية الأجواء هذا الشهر. ربما البعض بدأ يشعر بذلك. فما هي الأسباب؟

 

برج الثور: تحديّات على صعيد العمل

برج الثور: تحديّات على صعيد العمل

نظرًا لأن الشمس ستجلس جنبًا إلى جنب مع كوكب الزهرة في بيتك و بعد أن يحوم كل من كوكب المشتري وزحل فوق طموحكِ الخاص بك في الحياة المهنية والإحساس للسلطة، ستكونين مشغولة جدًا بأحلام اليقظة، لكن عبثاً. إذ سيواجه كوكب المشتري أيضًا أورانوس في برجك، والذي سيتحدى كل شيء من حريتك إلى شخصيتك. لا تقاومي التغييرات القادمة في طريقك؛ ما هو أسوأ ما يمكن أن يحدث يا صاحبة برج الثور؟ أنتِ مرنة بما يكفي للتغلب على تحديات هذا الشهر، لذا تذكري من أنت. ستواجهك، أو ربما بالفعل بدأت تواجهك عقبات في عملكِ، تحدّ من طموحاتك في الإنجاز.

 

برج السرطان: تحديات لمواجهة علاقاتك الحميمة والشخصية

 الثور والسرطان الأسوأ حظاً في يناير  

إنه شهر مليء بالتحديات، لكنه ليس بالسوء الذي تعتقدينه يا صاحبة برج السرطان. الأخبار السيئة أولاً: سيجمع كل من كوكب المشتري وزحل قواهما في المنزل الميمون الخاص بك من الحميمية والتحوّل والمشاريع المشتركة والروابط الروحية قبل دخول الشمس وعطارد إلى هذه المنطقة من مخططك. على الرغم من أن الشمس قضت النصف الأول من الشهر في إضاءة منزلك على صعيد الحب، إلا أنك ستشعرين بالفعل وتختبرين إنزعاجاً وتوتراً في النصف الباقي من شهر يناير. كوني مستعدة لما سيأتي. استسلمي للأمور، ولا تعانديها أو تواجهيها. إذ ستحلّ في آخر الشهر. لا تقلقي.

 

إقرئي أيضاً:

ماذا يحب رجل العقرب في جسم المرأة

scroll load icon