حفل عالمي لهيفاء وهبي وملابسات استقالة مدير أعمالها

حفل عالمي لهيفاء وهبي وملابسات استقالة مدير أعمالها

انضمّت الفنانة الللبنانية هيفاء وهبي إلى نجوم المهرجان الغنائي العالمي في دولة المكسيك في دورته الثانية، وبهذا تكون هذه هي المرة الأولى التي تُحيي فيها هيفاء وهبي حفلاً غنائياً هناك، والمقرر إقامته في أحد أكبر الفنادق في نهاية شهر يناير 2020، وبسعر تذكرة تبدأ من 1350 دولاراً تقريباً.

 

وبعدما أعلن الملحن محمد وزيري استقالته من إدارة أعمال هيفاء، وبعدما شنّ الجمهور عليه هجوماً واتهامات مفادها أنه يخفي هيفاء عن العالم وأنه سبب قلة مشاركتها في الأعمال خلال الفترة الماضية، قامت هيفاء بكتابة تغريدة عبر تويتر ترد فيها على هجوم الجمهور وتقول بأنها هي من تقول لا لبعض الأعمال لأن "رأسها يابس" وليس بالضرورة أن تقبل كل شي يُعرض عليها.

 

يُذكر أن سبب الأزمة التي وقعت بين الوزيري وجمهور هيفاء هو نشره لتدوينة قصيرة قبل أيام يدين فيها أحد أعضاء فريق "مشروع ليلى"، فقامت هيفاء بالرد على هجومه على الفرقة الغنائية بتدوينة أخرى تؤكد فيها أنها تحترم اختلاف الناس وثقافاتهم ومعتقداتهم ما داموا غير مضرّين مؤكدة أنها ضد العنصرية تماماً.

 

وقائلة: "الي بيغلط بحق وطن أو دين فيه دولة بتحاسبه مش ضروري كل واحد يحط حاله ناطور عالأخلاق وبتشاطر بالأحكام! أنا لست مع العنصرية، وأنت حر ما لم تضر طالما انك انسان محترم ومنتج وبتفيد مجتمعك.. أنا أعتز بإنسانيتي وأحترم اختلاف الناس إن كان في ثقافاتهم او دياناتهم او معتقداتهم".

 

وكانت هذه التدوينة من هيفاء سبباً في حملة الهجوم الشرسة ضد الوزيري على مواقع السوشيال ميديا، حتى أعلن بشكل مفاجئ عن استقالته رسمياً عن كافة الأعمال الفنية التي يديرها لهيفاء.

 

 

 

اقرئي أيضاً

فنانات عربيات لم يسلمن من التنمر.. لماذا؟ وكيف تصرّفن؟

scroll load icon