ممثلات عالميات تخلّين عن جمالهن الحقيقي لأداء شخصيات مختلفة!

كثيراً ما نشاهد العديد من النجمات العالميات اللواتي تخلين عن جمالهن من أجل أداء أدوار مميزة وضعتهن في مرتبة النجومية المستحقة، ويبدو أن هذه الخطوة تعزز من تكريس هذه الشخصيات في أذهاننا بالطريقة نفسها المراد تقديمها لنا، فغالباً ما نشاهد البعض يتخلى عن المكياج بالكامل لأداء أدوار مقنعة، أو حلق الشعر في حال أداء أدوار شخصيات مصابة بالسرطان، وأحياناً أخرى قد يلجأن إلى تبشيع أنفسهن لإيصال الرسالة إلى الجمهور.

إليكِ عدد من أبرز النجمات العالميات اللواتي اخترن الأدوار المهمة على ابراز جمالهن الحقيقي.

 

آن هاثواي

في عام 2012 ، حققت هاثواي إنجازًا مهنيًا في فيلم Fantine ،حيث اضطرت لأداء هذا الدور بطريقة حقيقة أن تفقد الكثير من الوزن وأن تتخلى عن شعرها الطويل، وفي مقابلة لها حول ذلك أكدت أن أدوارها التمثيلية هي جزء من التضحية، والتحول في شكلها هو واحد من أهم ركائز التمثيل.

 

تارين مانينغ

عندما عُرض على الممثلة تارين مانينغ دور تيفاني في مسلسل "أورانج هو الأسود الجديد" من Netflix ،وافقت على الفور، حيث تتمحور الشخصية حول امرأة شابة من ولاية بنسلفانيا الغربية، وُصفت بأنها متخلفة. في الموسم الأول، عانت مانينغ من انحسار اللثة وفقدان الأسنان، ويرجع ذلك إلى حقيقة أن شخصيتها كانت مدمنة على المخدرات قبل السجن. مانينغ بالفعل ممثلة جذابة قبل هذا الدور وتخلت عن جمالها لإقناعنا بشخصيتها.

 

اميريكا فيريرا

حققت نجاحًا كبيرًا في المجال المهني عندما حصلت على الدور الرائد في سلسلة ABC Ugly Betty. لعبت فيريرا دور بيتي سواريز، وهي امرأة شابة طموحة ترتدي الأقواس والملابس غير العصرية، ثم تحصل وظيفة في مجلة للأزياء الراقية.

جعلت القبيحة بيتي من فيريرا اسماً مألوفاً، ولكن الكثير من الناس رأوها على أنها بيتي سواريز وليس أمريكا فيريرا.

 

اليزابيت مووس

جميعنا يعرف اليزابيت من خلال أدائها لدور بيغي في مسلسل Mad Men، وفي اول حلقة لها نرى كيف أن العديد شاهد مظهرها التقليدي وقارنها بالنساء الأخريات في المكتب، وعلى الرغم من أن شخصية بيغي بريئة، إلا أنها أصبحت اسطورة للحركة النسائية، حيث طرحت الأسئلة عن المعايير المزدوجة بين الرجال والنساء في الستينيات.

 

نعومي غروزمان

اشتهرت غروزمان بدورها Pepper في الموسمين 2 و 4 من مسلسل American Horror Story ،اضطرت إلى حلق شعرها بالكامل لتبدو صلعاء لأداء شخصية Pepper ، والجدير بالذكر أن جميع ادوارها سابقاً كانت صغيرة وغير معروفة، فشخصية Pepper هي من أعطاها هذه النجومية.

 

فانيسا هودغينز

تعتبر انطلاقتها الحقيقة عام 2013 عندما لعبت دور غيمي شيلتر وهي مراهقة تعرضت للإساءة من والدتها المدمنة، وبعد عثورها على والدها يتم طردها لاكتشافها أنها حامل. يبدو أن فانيسا بذلت مجهوداً كبيراً لتبدو لنا هذه المراهقة المدمنة في حين أنها جميلة جداً وملفتة للنظر.

 

دروو باريمور

من منا لا يتذكر دروو في فيلمها Never Been Kissed لعام 1999؟ دروو التي جسدت شخصية جوزي جيلار الفتاة العبقرية والغريبة الأطوار ذات الاطلالة المضحكة... اعتمدت دروو على ملابس قديمة لتبدو مضحكة مع تسريحة شعر منذ ايام الستينات، ونحن فعلياً لا زلنا نتذكر قباحة جوزي لغاية اليوم.

 

إقرئي أيضاً

نجمات لم تمنعهن عيوب الوجه والجسم من التألق والنجاح!

scroll load icon