هاري وميغان يتنازلان عن ألقابهما وواجباتهما الملكية ويتركان نهائياً

هاري وميغان يتنازلان عن ألقابهما وواجباتهما الملكية ويتركان نهائياً

أعلن قصر باكنغهام أنّ دوق ودوقة ساسكس لن يعودا كأعضاء عاملين في العائلة المالكة. وأكدت الملكة إليزابيث أنّ الزوجين لن "يكملا المسؤوليات والواجبات التي تأتي مع حياة الخدمة العامة".

وأضاف بيان من القصر أنّ الأمير هاري وميغان "لا يزالان من أفراد العائلة المحبوبين"؛ فيما عرض الزوجان مواصلة دعم المنظمات التي يمثلانها، مقابل تخليهما عن لقبهما وواجباتهما الملكية. فماذا في التفاصيل؟

 

استقالة الزوجين من العائلة الملكية

العائلة الملكية البريطانية

قال الدوق هاري والدوقة إنّهما سيتراجعان عن وصفهما من أفراد العائلة المالكة "الكبار" وسيعملان على الاستقلال المالي.

واستقال الزوجان اللذان يعيشان الآن في كاليفورنيا رسميًا، مع خطة لمراجعة الترتيبات بعد 12 شهرًا.

وما حصل اليوم يعني أنّ الأمير هاري وميغان سيعيدان تعييناتهما العسكرية الفخرية والرعايات الملكية، والتي سيتم إعادة توزيعها على الأعضاء العاملين في العائلة المالكة. وتأتي مغادرتهما بعد محادثات بين هاري وأفراد من العائلة المالكة.

وقال بيان صادر عن قصر باكنغهام: "الملكة أكدت أنّه بالابتعاد عن عمل العائلة المالكة، لا يمكنهما الاستمرار في المسؤوليات والواجبات التي تأتي مع حياة الخدمة العامة." وتابع البيان، "بينما يشعر الجميع بالحزن لقرارهما، يظل الدوق والدوقة أفرادًا محبوبين للغاية في العائلة."

وقال متحدث باسم هاري وميغان: "كما يتضح من عملهما خلال العام الماضي، يظل دوق ودوقة ساسكس ملتزمين بواجبهما وخدمتهما في المملكة المتحدة وحول العالم، وقد عرضا دعمهما المستمر للمنظمات التي تمثيلهما بغض النظر عن الدور الرسمي". وأضاف: "يمكننا جميعًا أن نعيش حياة خدمة. الخدمة عالمية".

مثل كل الحجج العائلية الجيدة، تنفجر في لحظة عصيبة - جد هاري، دوق إدنبرة في المستشفى. فلماذا الآن؟ يقول أحد المصادر إنّ القصة كانت منتشرة في كل مكان بالفعل وكانت ستظهر في الصحف بحلول نهاية الأسبوع، وما حصل مع جد هاري هو من قبيل المصادفة.

 

الخبر ليس جديداً

 الأمير هاري وميغان ماركل

 

في يناير / كانون الثاني من هذا العام، أعلن قصر باكنغهام أن الأمير هاري وميغان لن يستخدما لقب صاحب السمو الملكي بعد الآن، ولن يتلقيا أموالًا عامة للواجبات الملكية. ولم يعد الزوجان يمثلان الملكة رسمياً.

وأضاف البيان أن دوق ودوقة ساسكس يعتزمان سداد 2.4 مليون جنيه إسترليني من أموال دافعي الضرائب لتجديد منزل فروغمور الريفي الذي سيظل منزلهما العائلي في المملكة المتحدة.

وقال القصر حينها إنّ الترتيب الجديد يدخل حيز التنفيذ في ربيع هذا العام.

 

إقرئي أيضاً:

الأمير هاري وميغان يتفاوضان للحصول على امتيازات العائلة المالكة مجدداً

 

ماذا يعني تخلي الزوجين عن العائلة الملكية؟

ميغان ماركل  خلال نشاطها في إحدى الجمعيات

قال قصر باكنغهام: "إنّ عائلة ساسكس لن تستخدم ألقاب صاحب السمو الملكي الخاصة بالأمير هاري وزوجته ميغان، لأنهما لم يعودا أعضاء عاملين في العائلة المالكة".

ويُستخدم اسم صاحب السمو الملكي، وهو اختصار لصاحب السمو الملكي، كجزء من لقب بعض أفراد العائلة المالكة. وقالت دانييلا ريلف، مراسلة بي بي سي الملكية لبي بي سي راديو 5 لايف: "عندما أصدرا هذا البيان لأول مرة حول ما يريدان، تحدثا عن تشكيل هذا الدور التقدمي داخل العائلة المالكة، حول التراجع عن الواجبات الملكية. هذا ليس تراجعًا، إنّه الابتعاد تماما ".

وقالت إنّ السؤال الذي "سيظل معلّقا عليهم" للعام المقبل هو كيف ستبدو حياتهما، مضيفة "سيكون هذا اختبارا لنزاهة هاري وميغان."

وأتي البيان بعد أن أجرت الملكة إليبزابيث محادثات مع الزوجين حول مستقبلهما، بعد إعلانهما عن رغبتهما في "التراجع" كأحد أفراد العائلة المالكة الكبار وتقسيم وقتهما بين المملكة المتحدة وكندا.

بالإضافة إلى سداد تكلفة تجديد Frogmore Cottage، سيدفع الزوجان "إيجارًا تجاريًا" للممتلكات.

وقال قصر باكنغهام في بيانه، إنّ الدوق والدوقة أدركا أنّهما مطالبان بالانسحاب من الواجبات الملكية، بما في ذلك التعيينات العسكرية الرسمية.

وأضاف البيان، "بينما لم يعد بإمكانهما تمثيل الملكة رسمياً، أوضح آل ساسكس أنّ كل ما يفعلونه سيظلّ مقيّداً في التمسك بقيم صاحبة الجلالة".

وتابع البيان أنّ الزوجين سيواصلان الحفاظ على رعايتهما وجمعياتهما الخاصة.

وقالت رابطة الرجبي لكرة القدم إنها "مسرورة" للاستمرار في أن يكون الدوق راعيا، مشيدة "بالتزامه الحقيقي".

وقال ماب آيفز، مدير ومؤسس منظمة Rhino Conservation في بوتسوانا، إنّ أحد المسؤولين في مكتب هاري أخبره بالفعل أنّ الدوق "يريد مواصلة" رعايته للمنظمة. وقال آيفز: "إذا يجب أن تكون علاقتنا أقوى".

وكانت هناك تكهنات كثيرة حول من سيوفر الترتيبات الأمنية للزوجين ومقدار التكلفة، لكن القصر قال إنّه لن يعلّق على مثل هذه الأمور.

 

ميغان وهاري

 

إقرئي أيضاً:

خلافات جديدة بين الأمير هاري والأمير ويليام... ما علاقة ليدي ديانا؟

 

scroll load icon