ستخافين أكثر من فيروس كورونا.. عليكِ مشاهدة هذه الأفلام عن تفشي أوبئة خطيرة

خلال العزل المنزلي الذي نعيشه بعد تفشي فيروس كورونا في الدول العربية ومن أجل الوقاية من هذا الفيروس الخطير الذي يمكن أن يكون ثاتل، يمكننا أن نتعلم عدة أمور من أفلام تتناول الأوبئة والعزل وهجوم الزومبيز المخيف. 

الأرجح أن هذه الأفلام ستزيد من وسواسك القهري وخوفك وعلى لائحتنا 

فيلم Contagion عام 2011

الفيلم الذي تحدث عنه الجميع بسبب شبهه بقصة انتقال فيروس الكورونا وهو من إخراج  ستيفن سودربرغ ومن بطولة كيت وينسليت ومات ديمون والممثلة الأميركية غوينيث بالترو التي تموت في بداية الفيلم بسبب التقاطها العدوى من الصين. والمخيف في الفيلم هو أوجه الشبه العديدة بين فيروس كوفيد-19 وبين  "إم إي في 1" حيث في "العدوى" ، يُسقط الخفاش قطعة من الفاكهة يأكلها خنزير. ثم يذبح هذا الخنزير من أجل الاستهلاك ، وينقل الفيروس إلى البشر.

فيلم 93 Days عام 2016

فيلم مأخوذ من أحداث حقيقية وهي أحداث انتشار فايروس ايبولا عام 2014. المميز في الفيلم أنه من انتاج نايجيري ويتحدث عن الأطباء الذين عملوا على احتواء انتشار الفيروس في نايجيريا. 

فيلم Here alone عام 2016

تكافح شابة تدعى آن (لوسي والترز) من أجل البقاء بعد أن أدى الوباء الغامض إلى تدمير المجتمع. تعيش حياة منعزلة وتقاتل المصابين المتعطشين للدماء الذين أصيبوا بالعدوى وهم يتربصون خارج الغابة. ولكن عندما تنفد من المواد الأولية، تضطر أن تقوم آن بالرحلة اليائسة إلى المدينة للبحث عن أي طعام متبقي. خلال إحدى هذه الغارات ، تلتقي بالمراهقة أوليفيا (جينا بيرسانتي) وزوجها كريس (آدم ديفيد طومسون).

فيلم Outbreak عام 1995

عندما يبدأ فيروس قاتل ، يحمله قرد من غابة استوائية أفريقية ، بإصابة جميع السكان ، تكافح حفنة من العلماء لإيجاد علاج!.

فيلم Bird Box عام  2018

تقضي قوة غامضة على السكان والأمر المؤكد هو أنك ستموت ان نظرت اليها. يجب على الناجين الآن أن يتجنبوا أن يكونوا وجهاً لوجه مع كيان يأخذ شكل أسوأ مخاوفهم. بحثًا عن الأمل وبداية جديدة ، تنطلق امرأة (ساندرا بولوك ) وأطفالها في رحلة خطيرة عبر الغابة والنهر من أجل العثور على المكان الوحيد الذي قد يوفر ملاذاً. لتحقيق ذلك ، سيتعين عليهم تغطية أعينهم من الشر الذي يلاحقهم - وإكمال الرحلة معصوبين العينين.الفيلم من إنتاج نتفليكس!

 فيلم The Flu عام 2013 

في هذا الفيلم الكوري الجنوبي، ينتشر وباء مميت  من سلسة فيروس H5N1 في  بوندانغ ، ضاحية سيئول، بعد تهريب مهاجرين غير شرعيين إلى البلاد!

يموت الشاب Byung-woo من فيروس غير معروف. بعد ذلك بوقت قصير ، يُصاب عشرات السكان بنفس الأعراض في بوندانغ. الوباء يقوم بتمزيق مدينة بوندانغ ، مما يقتل أولئك الذين يصابون به في غضون 36 ساعة. فجميع السكان الذين يبلغ عددهم حوالي مليون شخص يواجهون خطر الموت بشكل جماعي بسبب هذا الوباء الذي ينتقل عبر الهواء!

 

 

scroll load icon