ميلانيا ترامب تستعد للطلاق من زوجها الرئيس الأمريكي السابق

ميلانيا ترامب تستعد للطلاق من زوجها الرئيس الأمريكي السابق

أكدت أوماروازا مانيغولت المعاونة السابقة لدونالد ترامب الرئيس السابق للولايات المتحدة الأمريكية، أن زوجته السيدة ميلانيا ترامب تترقب التوقيت المناسب للانفصال عنه والطلاق بعد خسارته الانتخابات الرئاسية الأخيرة أمام منافسه جو بايدن.

 

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تودّ فيها ميلانيا ترامب الطلاق من زوجها دونالد بل كانت هذه رغبتها منذ أربعة سنوات، إلا أنها تراجعت بعد فوزه بانتخابات الرئاسة الأمريكية، وبعدها لم تستقيم العلاقة بينهما بل انتشرت شائعات حول خيانته لها وإثبات ذلك بصور!

 

وكانت قد صرحّت مصادر موثوقة أن العلاقة بين الزوجين متوترة للغاية إذ أنهما ينامان في غرفة منفصلة، وقد ظهر هذا التوتر أمام الملايين عبر التلفاز ومواقع التواصل عندما رفضت ميلانيا الإمساك بيد زوجها وعدم اكتراثه هو الآخر لأن تمشي إلى جانبه بل كان لا يهتم بوجودها من الأساس، بالإضافة إلى سخريته منها وإحراجها في أكثر من مرة.

 

 

ولذلك لم تدعم ميلانيا ترامب زوجها في حملته الانتخابية السابقة عندما فاز برئاسة الولايات المتحدة الأميركية، ولم تدعمه أيضاً هذه المرة عندما خسر أمام منافسه جو بايدن، وها هي اليوم تحسم قرارها نهائيًا بالطلاق بعد انتهاء فترة ولايته.

 

 اقرأ أيضاً:

كامالا هاريس أول امرأة تشغل منصب نائب الرئيس في تاريخ أمريكا

scroll load icon