هل ستحرم الملكة طفل ميغان ماركل من اللقب الملكي؟

هل ستحرم الملكة طفل ميغان ماركل من اللقب الملكي؟

لم تتوقف البلبلة البتة من ملاحقة ميغان ماركل منذ زواجها من الأمير هاري، فهي دوقة ساسكس التي قلبت المقاييس والمعايير وخالفت البروتوكول الملكي مرات مختلفة لا بل وتجرأت على تغيير لون الأظافر المعهود واللباس المفروض مرات مختلفة فما الجديد اليوم؟

 

بعد أن لاحقت الشائعات ميغان ماركل بشكل كبير، وتبين أن بعض الخلافات قد نشبت بينها وبين كيت ميدلتون من دون الكشف عن المزيد من التفاصيل، وبعد أن اتخذ الثنائي قرار الابتعاد عن القصر، أتى مؤخراً خبر يفيد بأن ميغان ماركل لا تود إنجاب الطفل في المستشفى المعتمد من العائلة الملكية أي حيث أنجبت كيت ميدلتون أطفالها، بل اختارت مع زوجها مستشفى آخر.

 

الى جانب ذلك، بدأت الأسئلة اليوم تتوارد حول علاقة الملكة إليزابيت بالثنائي وإن كانت ستمنح لقب صاحب السمو الى إبن هاري، الذي كان سابقاً قد أعلن عن رغبته في تربية أطفاله بعيداً عن التقاليد الملكية والتشريعات المعتمدة من العائلة البريطانية المالكة.

 

من الجدير بالذكر أن الثنائي ينتظر ولادة الطفل في ربيع عام 2019، وقد شكل دخول ميغان ماركل على حياة العائلة المالكة تغييراً على أصعدة مختلفة ولعل أبرزها التغيير الذي طرأ على الأمير هاري الذي توقف عن تناول الكافيين وانصرف لممارسة الرياضة والاهتمام بصحته بشكل أكبر، بالطبع نزولاً عند رغبة زوجته. فما الذي قد يفاجئنا بعد؟

الأكثر قراءة

المزيد
7272
ريم السعيدي: ما حصل في الطائرة لن أنساه ما حييت وهذه قصتي مع بيلا

ريم السعيدي: ما حصل في الطائرة لن أنساه ما حييت وهذه قصتي مع بيلا

في مقابلة حصرية لها مع موقع يومياتي كشفت ريم السعيدي عن جمال لحظات الأمومة التي تعيشها اليوم مع ابنتها، وحدثتنا عن حياتها الخاصة، وهذه الرسالة التي وجهتها لك...

4046
هل تساءلت يومًا لماذا يقبل الرجل رقبة المراة؟

هل تساءلت يومًا لماذا يقبل الرجل رقبة المراة؟

يتميّز جسد المرأة بانحناءات وتفاصيل جذابة تثير رغبة الرجل بمجرّد رؤيتها أو لمسها وتؤدي إلى الجماع، كالصدر والمؤخرة والفخذَين وغيرها. ولكن، تتفاجأ بعض النساء ...

1708
4 اسرار زوجية حافظي عليها في منزلك

4 اسرار زوجية حافظي عليها في منزلك

إن كنت تهتمين بإنجاح الحياة الزوجية التي تعيشينها مع زوجك، من المهم أن تعرفي ما هي الاسرار الزوجية التي من المفترض ألا تفضحيها أمام أحد، وبالتالي لا دخل لأحد...