ما هو علاج الكلف العميق؟

ما هو علاج الكلف العميق؟

الكلف هو اضطراب تصبغ شائع يتسبب في ظهور بقع بنية أو رمادية على الجلد، بشكل أساسي على الوجه. فما هو علاج الكلف العميق وما هي أسبابه؟

 

تشمل المناطق الأكثر شيوعًا لظهور الكلف على الوجه ما يلي:

- جسر الأنف

- الجبهة

- الخدان

- الشفة العليا

 

وقد يظهر الكلف أيضًا في مناطق أخرى من الجسم، خاصةً تلك المعرضة لكثير من أشعة الشمس. قد تشمل هذه المجالات:

- الساعد

- الرقبة

- الأكتاف

 

وفقاً للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، تحدث فقط 10% من كافة حالات الكلف عند الرجال. النساء ذوات البشرة الداكنة والنساء الحوامل هن أكثر عرضة للإصابة بالكلف. إليك كلّ ما يخص كلف الحمل.

 

أسباب الكلف

لا يفهم الأطباء تمامًا سبب حدوث الكلف. قد يكون بسبب خلل في الخلايا الصباغية (خلايا صنع اللون) في الجلد، مما يتسبب في إنتاج الكثير من الألوان.

ونتيجة لذلك، من المرجح أن يُصاب الأشخاص الذين يعانون من درجات لون البشرة الداكنة بالكلف، لأنّ لديهم خلايا صباغية أكثر من الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة.

 

تشمل المحفزات المحتملة للكلف ما يلي:

- التغيرات في الهرمونات أثناء الحمل أو العلاج الهرموني أو أثناء تناول حبوب منع الحمل.

- التعرّض للشمس.

- بعض منتجات العناية بالبشرة، إذا كانت تهيج بشرة الشخص.

 

أيضًا، قد يكون هناك مكوّن وراثي في الكلف، لأنّ الأشخاص الذين عانى أقاربهم من الكلف أكثر عرضة لتطويره بأنفسهم.

 

أعراض الكلف

يتمثل العامل الأساسي للكلف في ظهور بقع متغيرة اللون من الجلد. في حين أنّه لا يُسبب أيّ أعراض جسدية أخرى، يجد بعض الناس مظهر هذه البقع مزعجًا.

 

المنطقة الأكثر شيوعًا لظهور بقع الكلف هي الوجه. تشمل الأمكان الأكثر عرضة الشفاه العلوية وجسر الأنف والخدود والجبين. إليك خلطات للكلف في الوجه، إعتمديها لبشرة صافية.

 

الأقل شيوعًا، قد يكون لدى الشخص أيضًا بقع على ذراعيه ورقبته.

 

تشخيص الكلف

يجد أطباء الجلد معظم حالات الكلف سهلة التشخيص خلال الفحص البصري. ومع ذلك، بما أنّ الكلف يمكن أن يشبه الحالات الجلدية الأخرى، فقد يأخذ طبيب الأمراض الجلدية خزعة صغيرة خلال الزيارة الأولى.

 

تتضمن الخزعة إزالة جزء صغير جدًا من الجلد لمزيد من الفحص في المختبر.

 

قد يستخدم الطبيب أيضًا جهازًا يُسمّى ضوء "وود" لفحص الجلد عن كثب.

 

علاج الكلف العميق

العلاج ليس ضروريًا دائمًا للكلف.

 

إذا تسببت التغيرات الهرمونية، مثل تلك التي تحدث أثناء الحمل أو أثناء تناول حبوب منع الحمل، في حدوث الكلف، فسوف تتلاشى بعد الولادة أو بمجرد توقف المرأة عن تناول الحبوب.

 

بالنسبة لأشخاص آخرين، يمكن أن يستمر الكلف لسنوات أو حتى لبقية حياتهم. إذا لم يتلاشى الكلف مع مرور الوقت، يمكن للشخص إلتماس العلاج للمساعدة في إزالة البقع أو تلاشيها.

 

ومع ذلك، لا تعمل كافة العلاجات للكلّ، وقد يعود الكلف حتى بعد العلاج الناجح.

 

فما هو علاج الكلف العميق؟ تشمل خيارات العلاج ما يلي:

 

1- الهيدروكينون:

غالبًا ما يستخدم الأطباء الهيدروكينون كخط أول لعلاج الكلف. يتوفر الهيدروكينون كمحلول أو كريم أو جل.

 

يمكن لأيّ شخص تطبيق منتج الهيدروكينون مباشرة ً على بقع الجلد التي تغير لونها.

 

يتوفر الهيدروكينون دون وصفة طبية، ولكن يمكن للطبيب أيضًا وصف كريمات أقوى. يعمل الهيدروكينون عن طريق تفتيح لون بقع الجلد.

 

2- الكورتيكوستيرويدات والتريتينوين:

تأتي الكورتيكوستيرويدات والتريتينوين في الكريمات أو المستحضرات أو الجل. يمكن أن يساعد كلّ من الكورتيكوستيرويدات والتريتينوين في تفتيح لون بقع الكلف.

 

3- الكريمات المركبة:

في بعض الحالات، قد يختار طبيب الأمراض الجلدية وصف الكريمات المركبة التي قد تحتوي على الهيدروكينون والكورتيكوستيرويدات والتريتينوين في واحد. هذه تُسمّى الكريمات الثلاثيّة.

 

4- أدوية موضعية إضافية:

بالإضافة إلى أو بدلا ً من الكريمات الطبيّة الأخرى، قد يصف طبيب الأمراض الجلدية أيضًا حمض الأزيليك أو حمض الكوجيك. تعمل هذه الأحماض على تفتيح المناطق الداكنة من الجلد.

 

الإجراءات الطبية

إذا لم تعمل الأدوية الموضعية كعلاج الكلف العميق، قد يوصي طبيب الأمراض الجلدية بإجراءات مثل:

- الكشط الجلدي

- التقشير الكيميائي

- العلاج بالليزر

- العلاج بالضوء

- حك الجلد

 

بعض خيارات العلاج هذه لها آثار جانبية أو قد تُسبب مشاكل جلدية إضافية. من الأفضل التحدث مع طبيبك أو طبيب أمراض جلدية حول كافة المخاطر المحتملة.

 

إذا كان الشخص مُصابًا بالكلف من قبل، فيمكنه محاولة تجنب المحفزات عن طريق:

- الحدّ من التعرّض لأشعة الشمس

- إرتداء قبعة عندما يكون خارجًا

- إستخدام واقي الشمس

 

يتسبب الكلف في ظهور بقع داكنة على البشرة، غالبًا على الوجه. في حين أنّ هذه التغييرات الجلدية غير ضارة، قد يجدها البعض مزعجة.

علاج الكلف العميق فعّال لبعض الناس. قد يتلاشى الكلف الناتج عن التغيرات الهرمونية مع مرور الوقت، بمجرد عودة مستويات الهرمون إلى طبيعتها.

 

اقرئي أيضًا: إليك فوائد سيروم فيتامين سي للكلف.

scroll load icon