تعرفي على مشاكل الحمل في الشهر السادس

تعرفي على مشاكل الحمل في الشهر السادس

هل اقتربتِ من الدخول في الشهر الأخير من الثلث الثاني من الحمل وتتساءلين عن مشاكل الحمل في الشهر السادس لكي تكوني على استعداد تام لها؟ على الرغم من الحماس الذي تشعرين به، إلا أن تجربة الحمل ليست سهلة إذ ترافقها أعراض ومشاكل ومخاطر كثيرة تؤدي إلى شعور بالقلق والخوف من فقدان جنينك الذي تتوقين إلى احتضانه. ونظراً إلى أن لكل شهر من الحمل الأعراض الخاصة به، ستعرفكِ يومياتي على مشاكل الحمل في الشهر السادس .

اقرئي أيضاً: ما هي أسباب تأخر ظهور كيس الحمل ؟

 

ما هي مشاكل الحمل في الشهر السادس ؟

كما قد ذكرنا، تختلف مشاكل الحمل في الشهر السادس، وقد تتراوح شدة هذه الأعراض بين امرأة وأخرى. لذلك، ننصحكِ بالإلتزام بالزيارات الدورية لدى الطبيب المختص لكي يكون على علم بكافة الأعراض التي تشعرين بها ويجري كافة الفحوصات اللازمة للتأكد من صحة الحمل وعدم وجود أي مضاعفات. وتشمل مشاكل الحمل في الشهر السادس ما يلي:

 

ازدياد حجم الثدي

في الشهر السادس من الحمل، يزداد حجم الثديين استعداداً للرضاعة الطبيعية.

 

الشعور بتقلصات عضلية

تبدأ التقلصات العضلية بالظهور في الشهر السادس من الحمل، وغالباً ما تكون خلال فترة الليل وعند النوم.

 

توسع الأوردة الدموية

من الطبيعي أن تتوسع الأوردة الدموية خلال الحمل، وخاصةً في الشهر السادس. وتتوسع هذه الأوردة الدموية بهدف زيادة نسبة تدفق الدم في الجسم وتوصيله مع الأغذية إلى الجنين. لذلك، قد تلاحظين ظهور بعض العروق الحمراء الصغيرة على الجلد، والتي تعرف باسم الأوردة العنكبوتية. إضافةً إلى ذلك، يؤدي زيادة الضغط على ساقي المرأة الحامل بسبب زيادة حجم الجنين واكتسابها للوزن إلى تورم الأوردة فيها وتبدل لونها إلى الأزرق أو الأرجواني.

 

آلام الظهر

من الطبيعي أن تشعري في الشهر السادس بألم أكبر في الظهر نظراً إلى اكتساب المزيد من الوزن وزيادة حجم الجنين مع تقدم الحمل.

 

زيادة نمو الشعر

تؤدي تبدل الهرمونات في الجسم خلال فترة الحمل إلى زيادة نمو الشعر في مناطق مختلفة من الجسم، منها تكون مناطق مرغوبة بها مثال شعر الرأس وأخرى تكون غير مرغوبة بها مثل الوجه والظهر.

 

الصداع

من مشاكل الحمل في الشهر السادس نذكر الإصابة بالصداع المؤلم والمزعج.

 

تغيرات في البشرة

تكمن التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة الحامل وراء مشاكل عدة في البشرة. ويعود السبب في ذلك إلى أنها قد تؤدي إلى زيادة عدد خلايا الميلانين في الجلد، الأمر الذي يتسبب بظهور بعض البقع البنية على وجهها أو خط داكن في بطنها.

 

نزف اللثة

قد تعانين كذلك في الشهر السادس من نزيف اللثة نتيجة التغيرات الهرمونية التي تزيد من تدفق الدم في الجسم. وهذا يؤدي بدوره إلى زيادة حساسية اللثة.

 

اقرئي أيضاً: متى يحدث الحمل بعد الدورة الشهرية

scroll load icon