هل يوجد رابط بين كره الماء وجنس الجنين؟

هل يوجد رابط بين كره الماء وجنس الجنين؟

في اللحظة التي تتأكد المرأة فيها من حدوث الحمل، أكثر ما يثير فضولها معرفة جنس الجنين الذي تحمله. فبعض النساء لا يستطعن الانتظار حتى الشهر الرابع للتأكد من خلال السونار ومعرفة جنس الجنين، فتعتمدن أساليب الجدات في مراقبة بعض العلامات التي تبشرها بما تحمل في رحمها. وقد ربطت النساء منذ القدم مسألة كره الماء وجنس الجنين ببعضها لسبب لا يزال غير واضح حتى الآن. فهل تجمع كره الماء وجنس الجنين علاقة فعلية في تحديد ما إذا كان الجنين ولدًا أو فتاة؟

 

كره الماء وجنس الجنين

أوجد الكثير من الناس علاقة بين بعض الأطعمة المشروبات ودورها في تحديد جنس الجنين،  لدرجة أنهم يعتقدون أن هناك علاقة بين كره الماء وجنس الجنين، لكن  هذا الأمر لا يمتّ للعلم والمنطق بصلة، وعلى العكس تمامًا لا يوجد أي علاقة بين كره الماء وتحديد جنس الجنين على الإطلاق.

فالحامل في بعض الأحيان لا تكره الماء فقط أثناء حملها، بل أنها تشعر بنفور وحساسية تجاه الكثير من المأكولات والمشروبات، ما يجعلها تشعر بالغثيان بمجرد التفكير في شرب الماء برغم إحساسها القوي بالعطش.

فالماء لا يشكّل ضررًا أبدًا على الحمل،وهو من الضروريات للحامل بدءًا من لحظة معرفتها بحملها. لذلك ينصح جميع الأطباء بشرب كمية مناسبة من الماء لتعويض السوائل التي تنقص من الجسم أثناء فترة الحمل.

 

أسباب شعور الحامل بالعطش

حاجة الجسم للسوائل

خلال فترة الحمل يزداد طلب جسم المرأة الحامل للسوائل عن المعدل الطبيعي، وذلك تلبية لما يحتاجه جسمها من حاجة لشرب الماء، مقارنة بحاجة الشخص العادي.

 

إنتاج الدم الزائد

أثناء فترة الحمل تحدث زيادة في كمية الدم المتدفق في الجسم، ويحتاج هذا الدم المتدفق كمية إضافية من الماء، لذا كثرة شرب الماء والعطش الشديد يحدثان نتيجة إنتاج الدم الزائد في جسم المرأة الحامل.

 

كثرة التبول

يسبب نمو الجنين اتساعًا في الرحم، مما يولد ضغطًا على المثانة؛ الأمر الذي يجعل المرأة ترغب في التبول بشكل متكرر؛ وبالنتيجة يؤدي إلى الشعور بالعطش وكثرة شرب الماء بسبب تخلص الجسم من السوائل بشكل سريع.

 

الشعور بالحرارة

خلال فترة الحمل يزيد شعور المرأة بدرجة الحرارة عن النساء غير الحوامل، وبناءً على ذلك نجد أن الحامل تتعرق بشكل أكبر من المعتاد، وبالتالي تتعرض للعطش الزائد. ويجب عليها إبقاء جسمها رطبًا في هذه الفترة من خلال استهلاك كمية كبيرة من الماء يوميًا للمحافظة على صحتها وسلامة نمو جنينها. 

 

بناء خلايا وأنسجة جديدة

يساعد الماء المرأة الحامل على بناء الخلايا والأنسجة الجديدة، وذلك لتحسين عملية الهضم وتخلص الجسم من السموم، ونقل المواد والعناصر الغذائية للجنين عن طريق الحبل السري .

كما أن الماء الكافي يساعد في تشكيل السائل الأمنيوسي، ويتم استخدام كمية الماء التي توجد في الجسم في هذه الأشياء؛ لذلك تشعر المرأة بالعطش الشديد.

 

سكّري الحمل

يعتبر مرض السكري من الأسباب الأساسية التي تؤدي إلى كثرة شرب الماء خلال فترة الحمل، ولكن يعتبر ذلك من الأمور النادرة الحدوث، لأنه غالبًا ما لا يتسبب في أي أعراض واضحة، باستثناء العطش والرغبة في شرب الماء. ويجب على الحامل إجراء الفحوصات في وقتها المناسب تجنبًا لحدوث أي مضاعفات على حملها إذا كانت تعاني من سكري الحمل.

 

تناول بعض أنواع الأطعمة والمشروبات

توجد أنواع كثيرة من الأطعمة التي تسبب الرغبة المتكررة في شرب الماء، كالأطعمة الحارة والمالحة، أو الحصول على الكثير من المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين، كل ذلك سوف يسبب الشعور بالجفاف والعطش.

 

طريقة معرفة جنس الجنين من شكل البطن

يعتمد العديد من النساء على تحديد جنس الجنين من خلال مراقبة شكل البطن. فإذا كان البطن مرتفعًا أو منتفخًا إلى أعلى هذا يدل على أن نوع الجنين ولد, أمّا اذا كان شكل البطن منخفضًا الى الامام فهذا يدل على ان الجنين أنثى.

 

طريقة معرفة جنس الجنين من الوحم

السيدات الكبار في السن توارثن هذه الطريقة على مرّ الأزمنة، وذلك لخبراتهن الطويلة في مسألة الحمل. فالمرأة الحامل التي يظهر عليها علامات وحم شديدة كالتقيؤ والغثيان تكون حاملًا في بنت, وذلك لأن في حالة الحمل في أنثى يكون هرمون الحمل مرتفعًا أكثر من هرمون الولد, أما اذا كان الوحم خفيفًا فهذا يدل أن الجنين “ذكر”.

 

طريقة معرفة جنس الجنين من نبضات القلب

تعتمد الكثيرات طريقة قياس نبض الجنين لمعرفة جنسه، وذلك من خلال سرعة نبضات قلبه, حيث أن سرعة نبض الجنين الأنثى تكون 140 نبضة في الدقيقة, أما إذا كانت سرعة نبض الجنين تقل عن 140 فهذا يدل ان الجنين “ذكر”.

 

وتبقى هذه الطرق التقليدية غير كافية في تحديد جنس الجنين. لذا، عليكِ الانتظار حتى إتمام الشهر الرابع من الحمل والتأكد من جنس الجنين من خلال السونار لدى طبيبكِ الخاص، حتى لا تضعين آمالًا كاذبة.

 

اقرئي أيضًا:

هل توجد علاقة بين سمار الحمل وجنس الجنين؟

هل يعتبر ظهور عروق خضراء في الثدي من علامات الحمل؟

scroll load icon