أسوأ مشروبات وأطعمة قد تقدمينها إلى طفلك

أسوأ مشروبات وأطعمة قد تقدمينها إلى طفلك

يُحب الأطفال كثيراً الأطعمة الجاهزة والمصنعة والمليئة بالدهون المتحولة والملح، إلى جانب الكثير من المشروبات المليئة بالسكر والمواد المصنعة المضرة لصحتهم وسلامة أجسامهم. لكن من أجل حماية طفلكِ من البدانة، أمراض القلب والسكري وتسوس الأسنان... ننصحكِ بأن تتنبهي إلى عادات طفلكِ الغذائية ومراقبة ما يأكله ويشربه بعناية باعتباركِ المسؤولة عن صحته وسلامته. لذلك، سنتطرق في هذا المقال إلى أسوأ مشروبات وأطعمة لصحة الطفل التي يمكن أن يتناولها، لإبعادها قدر المستطاع عن حميته الغذائية وأسلوب حياته.

 

لائحة بأسوأ الأطعمة والمشروبات للأطفال

 

المشروبات الغازية

من المهم مراقبة كميات الصودا التي تدخل إلى جسم طفلكِ يومياً وعدم السماح له بأن يُدمن عليها. كما بإمكانكِ عدم إدخال هذا النوع من المشروبات إلى المنزل فلا يتعود عليها على الإطلاق. مع العلم أنّ هذه العادة السيئة من شأنها أن تجعل الطفل عرضة لاضطرابات ومشاكل صحية كثيرة في المعدة والسكري والسمنة. وتُضر هذه المشروبات بصحة أسنانه لأنّها تحتوي على الكثير من الأسيد والسكر.

 

العصائر المحلاة والمشروبات الملونة

تحتوي العصائر المحلاة على الكثير من السكر المضاف والألوان الاصطناعية في المشروبات الملونة التي تضر بالصحة وسلامة الأسنان. لذلك حاولي استبدالها بالعصائر الطبيعية من الفاكهة والخضار الطازجة الطبيعية.

 

السكريات وحبوب الهلام

لا يجب أن يُكثر طفلكِ من تناول السكريات وبشكل خاص حبوب الهلام أو الجيلي بين التي تضر كثيراً بالصحة والأسنان. فمختلف انواع هذه الحلوى اللزجة تلتصق بأسطح الأسنان، الأمر الذي يوفر أرضاً خصبة ممتدة للبكتيريا المنتجة للحمض. لذلك في حان تناول طفلكِ هذا النوع من السكريات يجب التأكد من شطف فمه بالماء لإزالة بقايا السكر عن أسنانه.

 

النقانق

يعرف الجميع مدى خطورة اللحوم المصنعة على صحة الأجسام. فاللحوم المُعالجة كالنقانق تحتوي على مادة النتريت المرتبطة بزيادة خطر الإصابة بمرض السرطان. كما هناك علاقة بين زيادة استهلاك هذا النوع من اللحوم بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية. ولا ننسى أنّ النقانق ومختلف أنواع اللحوم المصنعة تحتوي على نسب عالية من الصوديوم والدهون. لكل هذه الأسباب تُعتبر النقانق خياراً غير صحي ومؤذي لطفلكِ.

 

الناغتس الجاهز

يُحب الأطفال كثيراً قطع الناغتس التي تعُتبر خياراً غير صحي على الإطلاق مع احتوائها على أكثر من 20 مكوناً غير صحي، إلى جانب قليها في الزيوت. لذلك من الأفضل صنع الناغتس في المنزل بطريقة صحية وبمكونات طازجة ومعروفة.

 

حبوب الإفطار الملونة والمسكرة

لا يجب أن يكون هذا النوع من من حبوب الإفطار وجبة يومية لطفلكِ في الصباح. فهو بهذه الحالة يأكل وعاءً مليئاً بالسكر والمواد الاصطناعية والسعرات الحرارية الفارغة التي تضره أكثر ما تفيده. حاولي قدر المستطاع إبعاده عن هذا النوع من الوجبات في الصباح واستبدليها بحبوب إفطار صحية ووجبات إفطار متوازنة.

 

رقائق البطاطس

تحتوي رقائق البطاطس على كميات كبيرة المواد التي تضر بصحة الأطفال لاحتوائها على الكثير من السكريات والدهون المشبعة والمواد الحافظة والألوان الصناعية. وتُسبب السمنة عند الأطفال بسبب احتوائها على كمية كبيرة من النشويات والدهون المشبعة. ويؤدي تناول الشيبس بكثرة إلى الإصابة بالأمراض القلبية المبكرة عند الأطفال وأمراض المعدة والإصابة بالحساسية وغيرها الكثير.

 

إقرئي أيضاً:

أخطاء شائعة في تربية البنات يجب تجنّبها 

scroll load icon