سر الرائحة الجميلة للأطفال حديثي الولادة

سر الرائحة الجميلة للأطفال حديثي الولادة

يتفق العالم بأسره على جمال رائحة الأطفال حديثي الولادة. فإنّهم يتمتعون بواحدة من أطيب وأروع الروائح على الإطلاق. فتعشق الأمهات وكل من يقترب من المواليد الجدد رائحتهم الأخاذة والساحرة وغير القابلة للوصف. إذاً ما السر وراء الرائحة الجميلة والطيبة للأطفال حديثي الولادة؟ هذا ما سيتطرق إليه مقالنا اليوم لنفهم سر هذه الرائحة التي حيرتنا كلنا.

 

مصدر رائحة الأطفال حديثي الولادة الزكية

  • لقد ثبُت تأثير رائحة الأطفال حديثي الولادة على دماغ الأم بحسب دراسة نشرت في دورية Frontiers in Psychology والتي قام بها د. جوناس فرازنلي بجامعة مونتريال. بالتالي إنّ التعود عليها يؤدي إلى صعوبة تركها والبحث عن المزيد، والرغبة بالتالي باحتضان الطفل الوليد والنوم بجانبه لإشباع هذه الرغبة. فهذه الرائحة تؤثر بشكل مباشر على مراكز اللذة في الدماغ. ولعلّ ذلك يُعتبر من أهم أسباب تعلّق الأم بمولودها والرابط غير العادي الذي ينشأ بينهما.

 

  • في هذا السياق أيضاً، وجدت دراسة أجريت في جامعة أوكسفورد البريطانية عام 2016 تحت عنوان "On Cuteness: Unlocking the Parental Brain and Beyond" أنّ سبب استنشاق رائحة الأطفال حديثي الولادة هو ظرافة وجمال الأطفال الصغار. فيجذب الأطفال حديثي الولادة حواس البالغين الخمسة وحاسة الشم تلعب دوراً أساسياً في هذا الشأن. إذ يقول الباحثون أنّ هذه الرائحة الطيبة هي بمثابة تكتيك بيولوجي مهمته جذب الاشخاص الأكبر سناً واللعب على عواطفهم. هذا الانجذاب يولد مشاعر تولد بفعل ردات فعل متعة بسيطة تصدر عن الدماغ، تماماً كالتي نشعر بها عند سماع الموسيقى أو عند تناول وجبة لذيذة.

 

  • ومن الناحية الطبية هناك من يؤكد أنّ شمّ الرضيع من شأنه أن يُحفّز إفراز مادة الدوبامين التي تُشعر بالسعادة. ويذهب كثيرون إلى حدّ القول أنّه إذا كنتِ تشعرين بالتوتر والقلق، ما عليك سوى استنشاق رائحة طفل صغير من أجل الشعور بالراحة والهدوء، خاصة إذا كان طفلكِ.
  • في المقابل، هناك وجهة نظر تُرجع هذا العطر الرائع المنبعث من رأس الرضيع وبشرته إلى  إفراز غدد الطفل لمواد كيمائية مختلفة عن تلك التي تفرزها غدد البالغين. وذلك يعود إلى نوعية الطعام التي يحصل عليها الرضيع والتي تتكوّن من الحليب فقط.
  • كما تحدث الدكتور الكيميائي التحليلي في مركز مونيل للحواس الكيميائية، جورج بريتي عن نظرية أخرى لسبب تميّز رائحة الأطفال حديثي الولادة. فأوضح أنّ هذه الرائحة تأتي من مادة الطلاء الدهنية أو مادة الكيسوسا. فهي مادة بيضاء شبيهة بالجبن تغلف جلد حديثي الولادة بعد ولادته مباشرة، وعادة ما يتم غسلها. ولكن هذه الرائحة تبقى على شعر الطفل وجلده. وهناك من يربط هذه الرائحة ببقاء القليل من المواد الشمعية التي تكسو جلد الطفل وهو داخل الرحم على بشرته بعد الولادة.

 

إقرئي أيضاً:

ما يجب فعله وعدم فعله عند السفر مع طفلك 

scroll load icon