كيف يتم علاج خروج الدم من اللثة؟

كيف يتم علاج خروج الدم من اللثة؟

خروج الدم من اللثة من الأمور التي نشهدها جميعنا ولأسباب مختلفة نستعرضها ونتحدث عنها بالتفصيل في مقالنا اليوم، والذي سنتطرق فيه أيضًا إلى علاج خروج الدم من اللثة الذي يهم الكثيرات اللواتي يعانين من خروج الدم من اللثة عقب فرك الأسنان أو بعد تناول الطعام. 

إقرئي أيضًا: هل نزيف العين خطير؟

 

أسباب خروج الدم من اللثة

بداية وقبل التطرق الى علاج خروج الدم من اللثة لا بد أن تعرفي أولًا ما هي الأسباب المؤدية الى خروج الدم في الكثير من الأحيان من اللثة: 

  • تعرض اللثة لبعض الجروع الطفيفة التي تسببها فرشاة الاسنان أثناء استخدامها وهو أمر طبيعي للغاية.
  • عادة صرير الاسنان اللاإرادية خلال النوم.
  • إهمال صحة الفم والأسنان وتسوس الاسنان الناتج من ذلك. 
  • تنظيف الاسنان بشكل مفرط وبواسطة فرشاة أسنان لا تناسبك، لذلك عليك اختيار فرشاة الأسنان الأنسب لفمك لتلافي حدوث ذلك.
  • تناول بعض الادوية التي تعمل على علاج ارتفاع ضغط الدم والتي قد تسبب تورم الاغشية المخاطية المبطنة للفم.
  • تناول بعض الادوية المثبطة للجهاز المناعي التي يتناولها المرضى بعد خضوعهم لجراحة زراعة الاعضاء والتي تزيد من تورم اللثة ونزفها.
  • تناول بعض مثبطات تجلط الدم على الهيبارين ام الكومارين التي يستخدمها الشخص بعد اصابته بأزمة قلبية أم للوقاية من الجلطات.
  • جفاف الفم الذي يسمى أيضًا متلازمة الفم الجاف. تؤدي قلة اللعاب في داخل الفم الى زيادة خطر الاصابة بأمراض اللثة وتهيج اللثة ونزفها.

 

أسباب أكثر خطورة

في الكثير من الأحيان يحدث نزول دم من اللثة بسبب أسباب أكثر خطورة

  • تضخم اللثة: علمًا أن هذه المشكلة الصحية تنجم من التهاب الأنسجة المتأثرة فتبدو اللثة ذات لون أحمر لامع وملمس ناعم. تسبب هذه الحالة أيضا نزيف اللثة.
  • التهاب اللثة: وذلك بسبب وجود البكتيريا مع مخلفات الطعام الى تشكل طبقة لزجة حول اللثة تعرف علميا باسم اللويحة السنية ام البلاك. قد يتصلب البلاك المتواجد لفترة طويلة على خطوط اللثة ويشكل الجير مما يسبب التهاب اللثة ونزفها.
  • التهاب دواعم السن: اثر عدم علاج التهاب اللثة مما يؤدي الى تطور الالتهاب وانتقاله الى دواعم السن الذي يتسبب بانفصال اللثة وجذور الاسنان وبالتالي تشكل تجويف يمتلئ بالبكتيريا واللويحات السنية المتصلبة. قد تؤدي هذه الحالة المرضية الى فقدان وتلف بعض الأنسجة والعظام التي تدعم السن مما يجعل السن متراخيا لدرجة سقوطه من دون أي سبب. في حال التهاب دواعم السن سوف تختبرين عزيزتي نزيف اللثة، ظهور رائحة الفم الكريهة، طعما كريها في الفم، تغير طريقة اطباق الاسنان على بعضها البعض أثناء عملية المضغ.
  • التهاب اللثة التقرحي الناخر الحاد: الذي يحدث نتيجة نمو البكتيريا في داخل الفم بشكل غير طبيعي. ومن الاسباب المؤدية لهذا النوع من الالتهابات عدم الاعتناء بصحة ونظافة الفم والأسنان بالإضافة الى التوتر والضغط النفسي والجسدي الشديدان، سوء التغذية الذي ينجم عنه نقص ببعض الفيتامينات والعناصر الغذائية الضرورية وقلة النوم وضعف المناعة.

 

أسباب نادرة وخطيرة

  • الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة الإيدز.
  • الاصابة باضطرابات تخثر الدم وسرطان الدم "اللوكيميا".
  • الاصابة بتليف الكبد.
  • الاصابة بمرض السكري.

لذلك ندعوك عزيزتي لمراجعة طبيبك على الفور في حال لاحظت أن نزول الدم من اللثة أضحى كثيفا للغاية ويحدث على نحو متواصل بحيث ان النزيف حينها قد يكون ناتجا من أسباب خطرة او ان اهماله قد يؤدي الى ما لا يحمد عقباه. مع العلم ان بامكانك القيام ببعض الممارسات التي يمكنها التخفيف من حدة النزيف وعلاجه وخصوصا ان لم يكن ناتجا من سبب صحي خطير، تابعي الارشادات التي سنقدمها لك أدناه.

 

علاج خروج الدم من اللثة

والآن تعرفي معنا على أبرز طرق علاج خروج الدم من اللثة:

  • اعمدي الى تنظيف أسنانك بعناية تامة واحرصي على استخدام فرشاة الاسنان وخيط تنظيف الاسنان مرتين يوميا على الاقل.
  • استخدمي غسول الفم المضاد للبكتيريا فهو يعالج ويمنع نزيف اللثة.
  • استخدمي فرشاة الاسنان المناسبة والتي تكون غالبا ذات شعيرات ناعمة واستبدلي فرشاة أسنانك بأخرى جديدة مرة كل 3 الى 4 أشهر.
  • راجعي طبيب أسنانك بانتظام فقد يساعد ذلك على الكشف عن الاصابة بأمراض اللثة وبالتهابات اللثة المختلفة.
  • نظفي أسنانك بشكل منتظم لدى طبيب الأسنان بهدف ازالة طبقات الجير المتراكمة.
  • راجعي طبيب صحة عامة بشكل منتظم للاطمئنان عن صحتك واجري الفحوصات اللازمة كفحص السكر وسواه.
  • أقلعي عن التدخين اذ ان التدخين يعد سببا أساسيا لأمراض اللثة كما وأنه يزيد من صعوبة التئام أنسجة اللثة بعد تلفها.
  • اتبعي نظاما غذائيا صحيا يشمل على كل العناصر الغذائية الضرورية التي نذكر لك منها على سبيل المثال لا الحصر فيتامين C والكالسيوم والبروتين وقللي من تناول الأطعمة المصنعة والسكريات. 
  • أكثري من شرب الماء اذ ان شرب الماء وبخاصة بعد تناول وجبة الطعام سيساعدك على التخلص من الطعام المتراكم في ما بين الاسنان وبالتالي سيساعدك في التقليل من احتمالية تشكل البكتيريا واللويحات السنية المتصلبة الضارة بصحة اللثة.

 

إقرئي أيضًا: ما أسباب التهاب جفن العين؟

scroll load icon