لماذا أشعر بألم في اليد اليسرى؟

لماذا أشعر بألم في اليد اليسرى؟

الم في اليد اليسرى...إلى ماذا يشير؟ إذا كان ذراعك يؤلمك، فقد تظنين أنك أصبت يدك. يمكن أن ينشأ الألم في جزء من الجسم أحيانًا في مكان آخر، أي أنك قد تعانين من ألم في اليد اليسرى وهذا يعني أنّ لديك إصابة في العظام أو المفاصل، أو عصبًا مضغوطًا، أو مشكلة في قلبك.

لنكتشف المزيد حول أسباب ألم في اليد اليسرى والأعراض التي يمكن أن تشير إلى مشكلة خطيرة.

اقرئي أيضاً: أسباب وأعراض سرطان الحلق واللسان

 

الأسباب المصاحبة لأعراض ألم في اليد اليسرى

هناك عدد من الأسباب التي قد تؤدي إلى ألم في اليد اليسرى، بما في ذلك مضاعفات إلتهاب المفاصل والأمراض المزمنة الأخرى. من إجهاد بسيط إلى مشكلة في القلب، إليك بعض الأسباب المحتملة:

 

1- النوبة القلبية:

يمكن للجلطة الدموية أو التمزق في الشريان التاجي أن توقف تدفق الدم إلى جزء من قلبك. عندما يحدث ذلك، يمكن أن تتلف العضلات بسرعة. بدون علاج، تبدأ عضلة القلب في الموت.

 

تشمل الأعراض الإضافية للنوبة القلبية ما يلي:

- ألم أو ضغط في الصدر

- ألم في اليد اليسرى أو الظهر أو الرقبة أو الفك

- الغثيان أو القيء

- ضيق في التنفس

- دوار أو إغماء

- تدفق العرق البارد

- إعياء

 

يعاني بعض الأشخاص من أعراض شديدة، والبعض الآخر من أعراض تأتي وتختفي أو قد تكون خفيفة مثل حالة عسر الهضم.

 

2- الذبحة:

الذبحة الصدرية هي أحد أعراض أمراض القلب التاجية. هذا يعني أنّ عضلات قلبك لا تحصل على ما يكفي من الدم الغني بالأكسجين.

تسبب الذبحة الصدرية أعراضًا مثل النوبة القلبية، ولكنها تستمر عادة ً بضع دقائق فقط. تزداد الأمور سوءًا عندما تكونين نشيطة وتكونين أفضل عندما تستريحين. إقرئي أيضًا أعراض الذبحة القلبية هذه تصيب النساء فقط، إنتبهي!

 

3- إلتهاب كيسي:

الجراب هو كيس مملوء بالسوائل بين العظام والأجزاء المتحركة في المفصل.

عندما يصبح الجراب ملتهبًا، يُسمّى إلتهاب الجراب. غالبًا ما يكون إلتهاب كيسي في الكتف ناتجًا عن الحركة المتكررة. يزداد خطر الإصابة بإلتهاب كيسي مع تقدم العمر.

 

4- كسر العظام أو تمزقها:

على الرغم من الألم، في بعض الأحيان لا توجد علامة خارجية على أنك كسرتِ أو مزقتِ عظمة في ذراعك أو معصمك.

يمكن أن يتسبب كسر العظام في ذراعك أو معصمك أو يدك في حدوث ألم يزداد سوءًا عند الحركة. وتشمل الأعراض الأخرى التورم والخدر. من الممكن أن يكون هناك كسر في العظام أو كسر في ذراعك أو معصمك على الرغم من أنّ ذراعك يبدو طبيعيًا.

 

5- القرص الغضروفي:

الأقراص هي الوسادات بين العظام في العمود الفقري. إنها ممتصات الصدمات لعمودك الفقري. القرص المنفتق في رقبتك هو تمزّق إحدى هذه الاقراص والضغط على الأعصاب.

قد يبدأ الألم في رقبتك، وينتقل بعد ذلك إلى كتفك وإلى أسفل ذراعك. قد تشعرين أيضًا بالخدر أو الوخز أو الإحساس بالحرقان في ذراعك. قد يزيد الألم عند الحركة.

 

6- عصب ضيق أو إعتلال جذري لعنق الرحم:

العصب الضيق هو ذاك الذي كان مضغوطًا أو ملتهبًا. يمكن أن يكون ناتجًا عن إنزلاق غضروفي بسبب الصدمة أو إصابة البلى.

تتشابه أعراض العصب الضيق مع أعراض الإنزلاق الغضروفي. قد تشمل الخدر أو الوخز أو الإحساس بالحرقان في ذراعك. قد تشعرين بزيادة في الألم عند الحركة.

 

7- إصابة كفة المدورة في الكتف:

يمكن أن يؤدي رفع جسم ثقيل أو القيام بحركات متكررة إلى تمزق وتر في كفة المدورة في كتفك. يضعف الكتف بشكل كبير ويجعل من الصعب القيام بالمهام اليومية.

تميل إصابات الكفة المدورة إلى الأذى أكثر إذا استلقيت على جانبك. يزداد ألم الذراع سوءًا عندما تحرّكي ذراعك بطريقة معينة. يمكن أن يجعل ذراعك أضعف بكثير. يتأثر أيضًا نطاق الحركة في كتفك.

 

8- الفكش والإلتواء:

الفكش هو عندما يتمدد أو يتمزق الرباط. يمكن أن يحدث الفكش في الذراع عندما تسقطين ثمّ ترفعين نفسك بذراعيك. الإلتواء هو عندما تلتوي أو يُسحب وتر أو عضلة. يمكن أن يحدث الإلتواء عندما ترفعين شيئًا ما بطريقة خاطئة أو تضغطين على عضلاتك.

 

9- إلتهاب الأوتار:

الأوتار هي الأشرطة المرنة من الأنسجة التي تربط العظام والعضلات. عندما تلتهب الأوتار، تُسمّى إلتهاب الأوتار. يمكن أن يُسبب إلتهاب الأوتار في الكتف أو الكوع ألمًا في الذراع. يزداد خطر الإصابة بإلتهاب الأوتار مع تقدمك في العمر.

 

10- متلازمة مخرج الصدر الوعائي:

هذه حالة يتم فيها ضغط الأوعية الدموية تحت الترقوة بسبب الصدمة أو الإصابة المتكررة. إذا تُركت دون علاج، يمكن أن تؤدي إلى تلف الأعصاب التدريجي.

قد تُسبب متلازمة مخرج الصدر الوعائي خدرًا ووخزًا وضعفًا في ذراعك. في بعض الحالات، يمكن أن يتورم ذراعك. تشمل العلامات الأخرى تغير لون اليد، برودة اليد أو الذراع، ونبض ضعيف في الذراع.

 

ماذا تفعلين إذا شعرت بألم في اليد اليسرى

يمكن أن تحدث النوبات القلبية فجأة أو تبدأ ببطء. أكثر الأعراض شيوعًا هو عدم الراحة في الصدر أو الألم.

إذا كنت تعتقدين أنك قد تتعرضين لنوبة قلبية، إتصلي بالطوارئ. عندما يتعلّق الأمر بتلف عضلة القلب، فإنّ كلّ ثانية مهمة.

إليك بعض الأمور التي يجب أن تأخذيها في الاعتبار:

- إذا تمّ تشخيصك سابقًا بأمراض القلب، فيجب دائمًا فحص ألم الذراع الأيسر.

- العظام التي لا تلتئم بشكل صحيح ستُسبب لك المزيد من المشاكل على المدى الطويل. إذا كان هناك احتمال أن تكوني قد قمت بكسر عظمة، فاستشيري طبيبك على الفور.

- بدون العلاج، يمكن أن يؤدي إلتهاب الجراب وإلتهاب الأوتار وتمزق الكفة المدورة إلى مضاعفات مثل الكتف المتجمد، والتي يصعب علاجها كثيرًا. إذا لم تتمكني من تدوير كتفك أو مرفقك أو معصمك بالكامل، فاستشيري طبيبك. العلاج المُبكر يمكن أن يمنعه من التفاقم.

- بالنسبة للفكش والإلتواء، حاولي إراحة ذراعيك والحفاظ عليها مرتفعة إذا أمكن. ضعي الثلج لمدّة 20 دقيقة عدّة مرات في اليوم. إستخدمي مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية.

 

في حين أنّ بعض هذه الحالات ليست خطيرة، يمكن أن تصبح كذلك إن تُركت دون رعاية مناسبة. إتصلي بطبيبك إذا لم تساعدك العلاجات المنزلية، أو كانت المشكلة تزداد سوءًا، أو أنها بدأت تتداخل مع جودة حياتك.

 

ما الذي يجب أن تتوقعينه في عيادة طبيبك؟

إذا كنت تعانين من ألم في اليد اليسرى مصحوبًا بأعراض لأزمة قلبية، فلا تتأخري. أطلبي الطوارئ على الفور. قد يكون هذا أمرًا يهدد الحياة.

سيستخدم أفراد الطوارئ مخطط كهربية القلب لمراقبة قلبك. سيتم وضع خط وريدي في ذراعك لضمان حصولك على كمية كافية من السوائل وإيصال الدواء، إذا لزم الأمر. قد تحتاجين أيضًا إلى الأكسجين لمساعدتك على التنفس.

ستساعدك الاختبارات التشخيصية الإضافية في تحديد ما إذا كنت قد أُصبت بأزمة قلبية أم أنك تعانين منها. يعتمد العلاج على مدى الضرر. اقرئي أيضًا بعد النوبة القلبية، كيف تصبح الحياة الجنسية؟

قد تتطلب الأسباب الأخرى للألم في اليد اليسرى إختبارات التصوير للتأكد. قد تشمل هذه الأشعة السينية أو التصوير بالرنين المغناطيسي أو الأشعة المقطعية.

يعتمد إجراء المزيد من الاختبارات على أعراضك وما الذي يمكن تحديده من اختبارات التصوير.

 

ما هي العلاجات؟

إذا كنت تعانين من أمراض القلب، فقد يشمل العلاج الأدوية وتخفيف الأعراض وتغيير نمط الحياة الصحي للقلب. إذا كنت مصابة بأمراض القلب الشديدة، فقد تكون الجراحة ضرورية أحيانًا لإزالة الشرايين المسدودة أو تجاوزها.

يجب إعادة العظام المكسورة إلى مكانها وتثبيتها حتى تلتئم. يتطلب هذا عادة ً إرتداء الجبيرة لعدّة أسابيع. أحيانًا تتطلّب فترات الراحة الشديدة إجراء جراحة.

للالتواء والفكش، إرفعي ذراعك وأرحيها. ضعي الثلج على المنطقة المتضررة عدّة مرات في اليوم. قد تكون الضمادات أو الجبائر مفيدة.

 

إنّ العلاج الطبيعي / العلاج المهني والراحة وأدوية الألم والالتهاب هي العلاجات الرئيسية ل:

- إلتهاب كيسي

- القرص الغضروفي

- عصب مقروص

- الكفة المسيل للدموع

- إلتهاب الأوتار

- متلازمة مخرج الصدر الوعائي

في بعض الحالات، قد تكون الكورتيكوستيرويدات أو الجراحة ضرورية.

 

إذا كان الألم في اليد اليسرى ناتجًا عن نوبة قلبية، فستحتاجين إلى علاج طويل الأمد لأمراض القلب.

في معظم الوقت، سيشفى الألم في الذراع اليسرى بسبب الإصابة بالراحة والعلاج المناسبَين. قد تستغرق بعض الوقت مشاكل الكتف للشفاء، وقد يزداد بعضها سوءًا بمرور الوقت. قد يكون وقت التعافي أطول مع تقدمك في العمر.

 

اقرئي أيضًا: أسباب تنميل اليد اليسرى وعلاقتها بالقلب

scroll load icon