هل شفط حليب الثدي حل بديل عن الرضاعة الطبيعية؟

هل شفط  حليب الثدي حل بديل عن الرضاعة الطبيعية؟

تستدعي حياتنا العملية أحياناً اللجوء إلى الحلول البديلة، الأمر ينطبق على استبدال الرضاعة الطبيعية بمضخات شفط الثدي، النتيجة واحدة بالنسبة لحصول رضيعك على حليبك المثالي، لكن ومن تجربتي الشخصية أنصح النساء بعدم الاستعاضة عن الرضاعة الطبيعية لما فيها من أمور لا تعوضها مضخات شفط الثدي كالحنان وشعور الطفل بالأمان. هناك حالات يجب الاستعاضة عنها بالمضخات، ما رأيكِ بمعرفتها؟

 

متى يجب استبدال الرضاعة الطبيعية بشفط الثدي؟

  • دخول الطفل إلى الخداج، أو وجود مشاكل طبية تمنع إرضاعه طبيعياً حال ولادته. وفي هذه الحالة ينصح بشفط حليب الثدي في أقرب وقت بعد الولادة لتوفير التغذية للرضيع.
  • الذهاب للعمل وترك الطفل في الحضانة أو لدى الأقارب، وفي هذه الحالة يفضل الانتظار عدة أسابيع بعد الولادة قبل البدء بشفط حليب الثدي.
  • الرغبة في زيادة كمية حليب الثدي، ففي بعض الحالات قد لا يتم إدرار كميات كافية من الحليب أثناء إرضاع الطفل، فتلجأ الأم لشفط الحليب وتخزينه لتوفير حاجات الطفل من الغذاء.
  • الرغبة في فطام الطفل.
  • إصابة الأم بالتهابات الثدي.

 

نصائح عند ضخ أو شفط حليب الثدي

  • الاسترخاء: العثور على مكان هادئ للاسترخاء يساعد في تشجيع إفراز الحليب
  • التدليك: تدليك سريع للثدي، يسمح للجاذبية بأداء دورها، أو يساعدك الضغط الدافئ على البدء
  • يمكنك شراء حمالة صدر لضخ الحليب تلقائيًا: تحمل هذه الصدرية المضخة في مكانها مما يتيح لك حرية قراءة كتاب أو نص أو حتى العمل على جهاز الكمبيوتر الخاص بك. حتى أن بعض الأمهات يصنعن صدرياتهن للضخ التلقائي عن طريق تقطيع الثقوب في صدرية رياضية قديمة أو ربط أربطة مطاطية على صدرية مخصصة للرضاعة
  • البدء في أقل المراحل قوة: عند استخدام مضخة كهربائية، تأكدي من البدء في أدنى مرحلة وزيادتها تدريجيًا عندما تشعرين بالراحة.
  • استمري في شفط الحليب لمدة دقيقتين بعد انتهاءه، وذلك لضمان إدرار كامل كمية الحليب داخل الثدي. تقدر أفضل مدة لشفط حليب الثدي بـ10 إلى 15 دقيقة.
  • تجنبي الضغط على الصدر بقوة أثناء شفط الحليب، مما قد يعيق خروج الحليب من قنوات الثدي.
  • عند الانتهاء، احرصي على غسل وتعقيم جهاز شفط حليب الثدي

 

ما مقدار الحليب المناسب المراد شفطه؟

  • لا توجد قاعدة محددة بشأن عدد المرات التي يجب أن تضخي فيها حليب الثدي. يعتمد ضخ حليب الأم بشكل أساسي على عمر طفلك. خلال فترة من الزمن، تزداد كمية الحليب التي يمكنك ضخها تدريجيًا
  • يعتمد مقدار ما ترغبين في ضخه أيضًا على شعور ثدييك بعد الضخ.
  • يعتمد مقدار ما تحتاجين إلى ضخه أيضًا على حجم غدد فرز الحليب لديكِ. تذكري أن حجم الغدد لديك يختلف عن حجم ثدييك
  • يمكن أن تضخ المضخة الجيدة كلا الثديين في حوالي 20 إلى 30 دقيقة إذا عملتي على إفرازهما سريعًا
  • مع الممارسة المستمرة، ستصبحين قادرة على ضخ المزيد من الحليب، حيث يُضبط ثدييك على المضخة ما يمنحك حليب عالي الجودة
  • احتفظي بفارق زمني كبير بين جلستي ضخ لضمان حصولك على كميات مماثلة من الحليب.
  • من المهم معرفة مقدار الحليب الذي يحصل عليه طفلك في فترة زمنية لا تزيد عن 24 ساعة وليس لكل رضاعة

 

إقرئي أيضاً

الكورونا ليست السبب الوحيد.. أمراض قد تفقدكِ حاسة الشم

scroll load icon