إن كنتِ قصيرة القامة وتحبّين رجلاً طويلاً فأنتِ أسعد إنسانة! إليك الدليل

دراسة الفتاة قصيرة القامة علاقتها أنجح بشابٍ طويل القامة!

هل أنتِ فتاة قصيرة تحب شاباً طويل القامة؟ أنتِ محظوظة لهذه الأسباب!

 أكّدت دراسة جديدة أن النساء الأقصر قامةً واللواتي يتزوّجن من رجال أطول بكثير منهنّ يتمتعن بأسعد العلاقات! وكل ذلك بفضل التطوّر الذي نشهده. والدراسة نفسها تقول إن هناك علاقة علميّة غير متوقعة بين مكانة الزوج وسعادة زوجته.

وتبيّن في استطلاع أُجري أن الأشخاص الأكثر سعادة هم الذين لديهم إختلاف أكبر في الطول أو القامة.

 

لماذا القصيرات أسعد مع رجلٍ طويل القامة؟

 

الأمر ببساطة متعلّق بالتطوّر! لا تشعر النساء القصيرات بالحماية من قبل النصف الآخر أو ذكوريّته التقليدية فحسب، ولكن كونه طويلاً يُعد مؤشراً بيولوجياً على أن الشريك قوي بما فيه الكفاية لحماية عائلته ممّا يقرّب شريكته أكثر منه.

 

 هذا الأمر يعزّز من ثقة الرجل وينتج عنه علاقة سعيدة وآمنة

 

 النتيجة: كلّما زاد الفرق في الطول بينهما، كلّما كان الزوجان أكثر سعادة، فلا تقلقي من طولك واختاري أو صوّبي سهامك نحو شريكٍ طويلٍ جداً!.

 

اقرئي أيضاً

تريدين أن يعرف حبيبك أنّك تفكّرين به رغم البعد؟ إعتمدي هذه الحيل

scroll load icon