نصائحي لكِ كي تتوقفي عن التعلّق المرضي بغيرك

نصائحي لكِ كي تتوقفي عن التعلّق المرضي بغيرك

الحب هو من أسمى المشاعر في الحياة، يحتاج الجميع لعيش هذه التجربة الرائعة مع شخص آخر تربطه علاقة حب قوية معه. إلا أن هذه المرحلة قد تتحول إلى كارثة حقيقية عندما نتعلق بأشخاص لا يستحقون حبّنا ويسببون العديد من المتاعب لنا، يسمى هذا بالتعلق المرضي. فما هو التعلق المرضي؟ وكيف نتخلّص منه؟

 

ما هو التعلق المرضي؟

في خمسينات القرن الماضي ربط المحلل النفسي جون بولبي نظرية التعلق على أساس العلاقة بين رعاية الأهل وكيف تؤثر على العلاقات مدى الحياة، لذلك لا يعيبر التعلق المرضي مرضاً إنما هو اضطراب سلوكي يؤثر على الأشخاص ويجعلهم يتعلقون بالآخرين بطريقة قهرية.

 

علامات الإرتباط المرضي بشخص

  • الإستمرار بالتفكير المفرط به
  • إرسال رسائل نصية طيلة الوقت
  • إهمال النفس للإهتمام به
  • الخوف من خسارته
  • الشعور بالوحدة عندما لا يكون في الجوار
  • الغيرة من كافة الأشخاص المحيطين بالشريك

 

طرق تساعد للتوقف عن التعلق المرضي

قد يكون التعلق العاطفي المرضي أمراً منهكاً ومحبطاً في بعض الأحيان. لا تتوفر طرق مختصرة للتخلص من هذا التعلق، لذلك يجب التحلي بالصبر ومحاولة الطرق التالية:

 

تقييم مشاعركِ

من الضروري تسمية المشاعر التي تخافين من الشعور بها، كالخوف من الفقدان، الغيرة، عدم الأمان وغيرها العديد من المشاعر التي يجب تقييمها أيضاً، مثلاً مماذا تخافين؟ متى بدأ الخوف من الفقدان؟

فمعرفة مشاعركِ وتصنيفها يساعدكِ بالدرجة الأولى لمعرفة السبب الأساسي الذي جعلكِ متعلقة بذلك الشخص بهذه الطريقة المرضية.

 

كتابة الملاحظات السلبية

على دفترٍ خاص بكِ، يمكنكِ كتابة كافة النقاط السلبية التي تواجهيها في هذه الفترة الصعبة مع تسمية المشاعر ووضع أبرز الأسباب التي تجعل الشخص الآخر غير مناسب لكِ. فكتابة هذه النقاط تضعكِ أمام الواقع المرير الذي أوصلكِ لهذه الحالة.

مع مرور الأيام ستشعرين بالإفتخار بمجرد قرائتكِ لهذه النقاط وفهم مدى تقدّمكِ بها.

 

الصدق

لا تتجاهلي مشاعركِ بل تعاملي معها بكل وضوح.

 

حب الذات

من أهم الأسباب التي تؤدي إلى ضعفنا أمام مشاعر الآخرين وسرعة التعلق بهم هي عدم قدرتنا على محبة، إحترام وضعف ثقتنا بأنفسنا. فإهمالكِ لإحتياجاتكِ وعدم حبكِ لنفسكِ سيضعكِ في موقف صعب تجاه الطرف الآخر، لأن تدني حب الذات تدمّر كافة الجوانب الحياتية للشخص.

حاولي أن تحبي نفسكِ، إعترفي بعيوبكِ وإعملي على تقويتها.

 

تغيير حياتكِ للأفضل

يبدو أن إتخاذ قرار جدّي بتغيير حياتكِ للأفضل هو من أبرز وأهم الأساليب التي يمكن أن تساعدكِ للتخلص من التعلق المرضي.

  • إبحثي عن هِوايات جديدة
  • مغامرات صعبة جديدة
  • زيارة مناطق وبلدان جدديدة
  • تغيير ستايلكِ
  • الإنخراط في أنشطة إختماعية وإنتاجية متنوعة
  • التعرف على أشخاص جدد
  • عدم التخلي عن الأصدقاء

 

الإهتمام بالآخرين

وجّهي إهتمامكِ للأشخاص الذين يقدرون مجهودكِ بدل من توجيهه لشخصٍ واحد لا يستحق هذا الإهتمام.

 

اقرئي ايضا 

العلاقة العاطفية السعيدة سر لحياة أطول والعكس يُهدد صحتك النفسية!

scroll load icon