هل العتاب من علامات الحب؟

هل العتاب من علامات الحب؟
محتويات
  1. هل العتاب من علامات الحب؟
  2. تأثير العتاب على علاقة الحب
  3. علامات الحب الحقيقي

ينظر بعض الأشخاص للعتاب على أنه علامة من علامات الحب. من ناحية أخرى، ينظر البعض الآخر إلى أن العتاب نوع من إلقاء اللوم المستمر على الشريك، ممّا يؤدي إلى الضغط عليه، بالتالي يجعل العلاقة تتأثر بين الحبيبين. لذا، هل العتاب من علامات الحب؟ إن الحب بلا شك هو عاطفة مرضية بكل أشكالها. إنه يجلب هالة من الجمال حول النساء وفي نفس الوقت شعور بالشجاعة والثقة في الرجال. الحب الحقيقي لا يتعلق فقط بما يشعر به جسدكِ أو كيف ترين شخصًا ما في علاقة. حيث تشمل علامات الحب الحقيقي في العلاقة الأمان والاحترام والتفاهم. في الواقع، الحب الحقيقي بمعناه الحقيقي ينطوي على كيفية تصرفكِ في علاقة مع شخص ما.

 

هل العتاب من علامات الحب؟

تتعرّضين أو تعرّضن شريككِ للعتاب باستمرار وتتساءلين، هل العتاب من علامات الحب؟ يتم توجيه اللوم والعتاب بسهولة إلى شريكنا في علاقتنا. نجد صعوبة في النظر إلى الداخل والاستبطان والتوصل إلى فهم لما قد نفعله للمساهمة في الموقف التالي. عادة ما نتبع نهجًا لا تكمن فيه المشكلة فحسب، بل الحل أيضًا مع الآخر. نستمر في إخبار أنفسنا "إذا كان سيغير هذه الأشياء فسيكون على ما يرام"، "كل ما يتطلبه الأمر هو أن يتذكره هذا هو ما ينجح".

بدون إدراك، نمنح وكالتنا وقوتنا للتحكم في المواقف وتغييرها لشريكنا. هذه الدورة تجعلنا نشعر بالضيق، والتعاسة، والإحباط، والعجز، وفي نهاية المطاف اليأس من احتمال أن تكون الأشياء مختلفة. ربما يمر شريكك بأفكار وتجارب مماثلة، هذا يجعل من الصعب كسرها. لذا فإن العتاب باستمرار يمكن ان يضع شريككِ أو أن يضعكِ في دوّامة صراع وقلق نفسي لا يمُت للحب بصلة أبدًا.

 

تأثير العتاب على علاقة الحب

في ما يلي بعض الطرق التي يؤثر بها العتاب على علاقتكما:

 

تبدئين في الاعتقاد أن كل شيء هو خطأكِ

نظرًا لأن تحويل العتاب في العلاقات مصمم ليجعلكِ تشعرين أنكِ مخطئة دائمًا، تبدئين في قبول ذلك وتعتقدين حقًا أنكِ المخطئة. هذا يضر بأناكِ ويقلّل من ثقتكِ بنفسكِ.

 

تبدأ فجوة التواصل بينكِ وبين شريككِ

تتسع فجوة التواصل بينكِ وبين شريككِ فقط، وذلك بفضل تحويل العتاب في العلاقات. مع كل جهد تقومين به للتواصل مع شريككِ، غالبًا ما تجدين نفسكِ مخطئة. قد يقنعكِ شريككِ بأنه يجب إلقاء اللوم عليكِ بسبب أفعاله.

 

تخافين من اتخاذ القرارات

نظرًا لانخفاض الثقة بالنفس، فإنكِ تترددين في اتخاذ القرارات لأنكِ تشعرين أن شريككِ قد يصفها بالخطأ. لذلك، تبدئين في التشاور مع شريككِ حتى أثناء اتخاذ قرارات صغيرة، مثل ماذا تطبخين على العشاء. إن هذا يقلل من استقلاليتكِ وثقتكِ بنفسكِ.

 

تخسرين العلاقة الحميمة

يؤدي تحويل اللوم في العلاقات إلى تقليل العلاقة الحميمة بينكِ وبين شريككِ مع اتساع فجوة الاتصال. حيث تبدئين بالخوف من الحكم والنقد القاسي من شريككِ وتحافظين على نفسك. هذا يقلل من العلاقة الحميمة في زواجكِ لأنك ِلا تشعرين بأنكِ قريبة من شريك حياتكِ.

 

تبدئين بالاستياء تجاه شريك حياتكِ

تتجنبين شريككِ بقدر ما تستطيعين وتبدئين العمل في وقت متأخر في محاولة لتجنب العودة إلى المنزل. تشعرين وكأنكِ تفقدين احترام الذات وتبدئين في الشعور بالاستياء تجاه شريككِ. قد يبدأ الشعور لديكِ بالضيق والتعب والرهبة. ستفضلين عدم التحدث إلى شريككِ لمنعه من المجادلة معكِ والعتاب ممذا سيُضعف العلاقة بينكما.

 

ضعف الثقة بالنفس

إن كونكِ دائمًا الطرف المتلقي للعتاب له تأثير على احترامكِ لذاتكِ بشكل عام. يؤدي تحويل اللوم في العلاقات إلى ضعف الثقة في قدراتكِ، وتجدين نفسكِ باستمرار تكذبين نفسكِ. حيث تبدئين في رؤية نفسكِ غير محبوبة وغير جديرة، ممّا يضع شريككِ على قاعدة التمثال.

 

تتوقفين عن الانفتاح على شريك حياتكِ

لم تعدي تشعرين أن شريككِ في فريقكِ، لذلك تتوقفين عن الانفتاح عليه بشأن آمالكِ وأحلامكِ ومخاوفكِ من عدم الحكم عليكِ واللوم.

 

يزيد التواصل السلبي

يقلل تحويل العتاب من مساحة التواصل الإيجابي، وتنتهي جميع الاتصالات التي تجريها مع شريككِ تقريبًا في جدال. غالبًا ما تشعرين وكأنكِ تخوضين نفس القتال مرارًا وتكرارًا. قد يكون هذا مستنزفًا لكِ لأن المعادلة بينكِ وبين شريككِ تصبح سامّة.

 

تبدئين في الشعور بالوحدة

بفضل تدني الثقة بالنفس واحترام الذات، تبدئين في الشعور بالوحدة أكثر من أي وقت مضى وتعتقدين أنه لن يتمكن أحد من فهمكِ. لقد تلقى إحساسكِ بالذات ضربات مختلفة، وتشعرين أنكِ وحيدة تمامًا. غالبًا ما يظهر هذا الشعور بالوحدة على أنه اكتئاب.

 

علامات الحب الحقيقي

سنطرح أهم علامات الحب الحقيقي، و إليك كل ما يجب أن تعرفيه عن الحب الحقيقي!

 

واثقة من علاقتكِ

من أولى علامات الحب الحقيقي الثقة في علاقتكِ. يفترض الكثيرون أنهم في حالة حب في حين أنه قد يكون مجرد افتتان أو مجرد صداقة حميمة. يمكن أن يجعلكِ متوترة وغير آمنة بشأن علاقتكِ. على عكس ذلك، مع الشعور بالثقة، فأنتِ تعلمين أن علاقتكِ صحية وقوية بما يكفي لتجاوز بعض المطبات.

 

رؤية حبيبكِ كشريك في المستقبل

علامة أخرى مدرجة في علامات الحب الحقيقي هي ببساطة رؤية المستقبل معًا والتحدث عنه. يمكنكِ تصوير أشياء صغيرة بالإضافة إلى مجرد تخيل المشي في الممر لربط العقدة.

 

يمنحكِ الشعور بالأمان في علاقتكما

تجد النساء صعوبة في الثقة بالرجال هذه الأيام. حسنًا، لا يزال هناك الكثير من الرجال الذين يمكن الوثوق بهم. تحتاجين فقط إلى توخي الحذر عند اختيار الشخص المناسب. عندما يكون الرجل في حالة حب، فسوف ينظر إليكِ على أنكما شخص واحد. بعض علامات الحب الحقيقي من الرجل تشمل:

  • يحاول أن يمنحكِ أكثر ممّا يأخذه.
  • سعادتكِ هي سبب ابتسامته.
  • إنه موجود من أجلكِ في الأيام الصعبة.

 

شعور عميق بالمشاركة

تبدو سعادتكِ غير مكتملة حتى تشاركيها مع من تحبين. أنتِ على استعداد للتنازل عن احتياجاتكِ من أجل احتياجات شريككِ.

 

لا شيء مخفي

الأزواج أو الشركاء الذين يعانون من الحب الحقيقي لا يخفون أي شيء عن بعضهم البعض. من علامات الحب الحقيقي في العلاقة اكتساب حس الحميمية العاطفية. حيث ينتابكِ شعور بعدم الرغبة في إخفاء أي شيء عنه لأنكِ تريدين منه مشاركة تجارب حياتكِ الجيدة منها والسيئة.

 

تكونين على استعداد للتضحية من أجله

لا يوجد حب حقيقي بدون تضحية. إن مطلب الحب الحقيقي هو أن تضعي الشخص الآخر أمامكِ. من العلامات الرئيسية في علامات الحب الحقيقي من المرأة أنها مستعدة دائمًا للتضحية باحتياجاتها لمساعدة شريكها. قد تشمل العلامات الأخرى للحب الحقيقي من المرأة ما يلي:

  • هي على استعداد لتسامح حبيبها عدة مرات.
  • تدفع وتشجع حبيبها على أن يصبح شخصًا أفضل.
  • موجودة لدعمه في تحقيق أحلامه.
  • تبقى معه في أحلك الأوقات.

 

إقرئي أيضًا:

الرجل الشمالي الغربي والطلاق

كيف اقهر النرجسي بعد الفراق 

scroll load icon