نعم "قهوة البروكولي" ستجتاح العالم!

نعم قهوة البروكولي ستجتاح العالم

مثلما شق "القرنبيط" طريقه نحو العصائر وأطباق الأرز وغيرها من الأطعمة ها هو "البروكولي" يثبت حضوره وفي القهوة بالتحديد! 

 

من أين أتت فكرة قهوة البروكولي؟

منظمة Commonwealth Scientific and Industrial Research في أستراليا ابتكرت هذا المبدأ بعد دراسات متعددة وازدياد ترند "الأكل الصحي" الذي يجتاح العالم ويلجأ إليه الكثير من الناس. ولأن نسبة كبيرة من الناس لا يتناولون الكميّات المناسبة من الخضار يومياً وفي الوقت نفسه يشربون القهوة بكميات كبيرة… أتت هذه الفكرة لتنقذ الموقف. 

 

ما هي فوائد قهوة البروكولي؟

البروكولي من أكثر الأطعمة الوقائية ضد الكثير من الأمراض مثل أمراض القلب والسرطان التي تعتبر من أكثر مسببات الوفاة! إن محاولة إضافته إلى القهوة أمر منطقي، لأن الأخيرة يشربها معظم الناس يومياً ولها منافعها الخاصة مثل احتوائها على عناصر غذائية أساسية والمساعدة على حرق الدهون وحماية الكبد وتعزيز الطاقة وغيرها. لذلك يعتبر هذا المزيج من أفضل الطرق لإحداث تغيير صحي في اللايف ستايل الخاص بك.



كيفية إعداد قهوة البروكولي؟

 يتم تجفيف البروكولي وطحنها لتصبح مسحوقاً ناعماً ثم يتم إضافتها إلى القهوة. عليك أن تعلمي أن ملعقتان كبيرتان من بودرة البروكولي تساوي حصة واحدة من الخضراوات. وطريقة استخدامها ذكيّة لأن البروكولي عادة لا يباع وحده في المحلات.

 

إذاً ما رأيك؟ مع هذا المزيج نكون قد حققنا 3 أهداف: 

  • تخفيف نسبة هدر الطعام
  • الحصول على الفوائد الغذائية من الخضار
  • الحصول على كميات مناسبة من القهوة للجسم

 

اقرئي ايضاً

مشروبات منزلية تخلّصك نهائياً من دهون البطن

 

scroll load icon