حادثة اغتصاب طفل تهز العالم العربي والمشاهير يطلبون العدالة

تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي بالأمس مقطع فيديو صادم اهتزت له الإنسانية والشارع العربي، لطفل يركض هارباً من ثلاثة شُبّان لبنانيين قاموا بالاعتداء عليه واغتصابهم له بكل وحشية فى بلدة سحمر بمنطقة البقاع الغربي فى لبنان.

 

وعلى الفور لاقى الفيديو تفاعلاً كبيراً على جميع منصات التواصل الاجتماعي في العالم العربي، وتنديداً من المشاهير ونشطاء السوشيال ميدياً خاصة بعد مناشدة والدته الدولة والجمعيّات المعنية بحقوق الطفل، من أجل تبني حالة طفلها وتوقيف كلّ من تثبت إدانته.

 

وبالفعل لاقت مناشدة الأم أصدائها لدى أصحاب السلطات، حيث أعلن الإعلامي جو معلوف سفير جمعية "اتحاد الأحداث" عبر حسابه على موقع تويتر، أن مدعي عام البقاع القاضي منيف بركات تحرّك فوراً بعدما تواردت تفاصيل القضية، مكلفاً القاضية ناديا عقل بفتح تحقيق في هذه الجريمة البشعة وإلقاء القبض على المجرمين.

 

ولم يتوقف دور منصات التواصل الاجتماعي عند تعريف الناس بهذه الجريمة البشعة فقط، بل دشّن مدونّو موقع تويتر هاشتاقين لدعم قضية الطفل، هما: #العدالة_للطفل_السوري وآخر #حاسبوا_مغتصبي_الطفل_السوري_في_لبنان، متصدرين بهما محركات البحث خلال الساعات الماضية.

 

وتحوّلت منصات السوشيال ميديا إلى ساحات للتنديد بهذا الجرم البشع، وكان من بينهم الممثل السوري باسم ياخور الذي كتب عبر انستقرام: "هل سيتحرك أي أحد من مؤسسات القضاء أو المؤسسات الأمنية لإحقاق الحق و إنزال العقوبة العادلة والرادعة بحق مغتصبي الطفل السوري في لبنان.. أم أن تجاهل هذه الجريمة سيجعل انتهاك إنسانية وطفولة كل الأطفال أمراً مستباحاً يقوم به كل مجرم بلا خوف من الحساب، ليتخيل أولائك القضاة والمسؤولين أولادهم يغتصبون أهكذا سيتجاهلون حينها، العدالة للطفل السوري المغتصب".

 
 
 
View this post on Instagram

هل سيتحرك اي أحد من مؤسسات القضاء او المؤسسات الأمنية لإحقاق الحق و إنزال العقوبة العادلة و الرادعة بحق مغتصبي الطفل السوري في لبنان ام ان تجاهل هذه الجريمة سيجعل انتهاك انسانية وطفولة كل الاطفال امراً مستباحا يقوم به كل مجرم بلا خوف من الحساب ليتخيل أولئك القضاة والمسؤولين أولادهم يغتصبون اهكذا سيتجاهلون حينها ؟؟؟!!!!!! #العدالة_للطفل_السوري_المغتصب #العدالة_للطفل_السوري

A post shared by BassemYakhour (@bassemyakhour) on

 

ونددّت الفنانة السورية كندة علّوش بهذه الحادثة عبر حسابها على تويتر، وكتبت: "جريمة الاعتداء على الطفل السوري مرعبة ومؤلمة إلى أبعد الحدود لايجب السكوت عنها.. تحية لكل شخص حر يدافع عن هذه القضية بعيد عن أي اصطفاف قومي عنصري طائفي يارب ارحمنا من هذه النماذج من الوحوش البشرية وأمراضها وقذاراتها وانزل بهم أشد العقاب".

 

 

وكتبت المطربة السورية فرح يوسف عبر تويتر: "‏ما بعرف لامتى بدنا نضل سامحين لكل هذه البشاعة اللي موجودة بمجتمعاتنا إنه تستمر! لامتى رح نضل نعاني من انعدام الأخلاق والإنسانية وانعدام القوانين! القاذورات البشرية اللي اغتصبوا هذا الطفل السوري اللبناني، لازم يتعاقبوا أشد العقوبات ليكونوا عبرة أبدية لكل متحرش ومغتصب، ‎العدالة للطفل السوري".

 

 

بينما كتبت المطربة اللبنانية ديانا حداد: "نطالب الحكومة اللبنانية في لبنان بإعدام المجرمين اللي قاموا بتعذيب الطفل السوري والاعتداء عليه وتعذيبه بطريقة وحشية وتصويره وين جمعيات حقوق الطفل وحقوق الانسان ؟؟ بناشد كل الفنانين اخواني بضم صوتهم لصوت الحق والمطالبة بحق الطفل المغتصب .. حسبي الله ونعم الوكيل".

 

 

فيما نشرت الممثلة اللبنانية ماغي بو غضن خبر إلقاء القبض على هؤلاء المجرمين الثلاث، وكتبت: "تم قبل قليل تسليم المجرمين الذين تحرشوا واغتصبوا الطفل السوري في البقاع للقوى الأمنية، نتمنى محاكمتهم سريعاً وإنزال أشدّ العقوبات عليهم، ليكونوا عبرة لكل متحرش ومغتصب".

 

وعلّقت المطربة مايا دياب، قائلة: "بعدني بتمنى إنو ببلدي لبنان يكون فيه إعدام لعدة فئات من المجرمين والإجرام، بس كيف بدّي لاقي هالعدالة وهو أصلاً العدل بالدولة وبأبسط أمور الدولة مش موجود.. بتمنى انو تؤخذ أقصى العقوبات بحق المغتصبين وبأسرع وقت". وكتبت الممثلة نادين نسيب نجيم عبر تويتر: " عقاب المغتصب حق، العدالة للطفل السوري".

 

 

 

 

 اقرئي أيضاً:

طفل صاحب لدغة يتعرّض للتنمّر وهكذا كان ردّه القوي

scroll load icon