فريق عمل إستثنائي من ضمنه عالمات إماراتيات أوصلن مسبار الأمل إلى المريخ

فريق عمل إستثنائي من ضمنه عالمات إماراتيات أوصلن مسبار الأمل إلى المريخ

وصل مسبار الأمل إلى المريخ، في حدث وصفه قادة الإمارات، بموعد مع التاريخ. وتهدف مهمة الإمارات لاستكشاف المريخ إلى تقديم صورة كاملة عن الغلاف الجوي للمريخ لأول مرة. وتشكّل النساء 80٪ من الفريق العلمي للبرنامج. ودخلت أول بعثة إلى المريخ أطلقتها الإمارات العربية المتحدة مدار الكوكب يوم الثلاثاء، بعد رحلة استمرت سبعة أشهر و 494 مليون كيلومتر (307 ملايين ميل).

 

النساء يمهدن الطريق لاستكشاف الفضاء

 
 
 
View this post on Instagram

A post shared by Hope Mars Mission مسبار الأمل (@hopemarsmission)

 

بعض العالمات الإماريات المشاركات هن على الشكل التالي:

 

مريم الشامسي قائدة الأجهزة العلمية بالفريق العلمي

مريم الشامسي قائد الأجهزة العلمية بالفريق العلمي لمشروع مسبار الأمل

 

هيام البلوشي مهندسة تركيب وتجميع واختبار وضمان الجودة

هيام البلوشي

 

حصة علي حسين مهندسة لنظم التحكم ومعالجة البيانات

حصة علي حسين

 

المهندسة عائشة صلاح الدين تعمل على نظام الدفع

 عائشة صلاح الدين

 

وزيرة الدولة الإماراتية للعلوم المتقدمة سارة الأميري

سارة الأميري

وقالت رئيسة وكالة الفضاء الإماراتية ووزيرة الدولة الإماراتية للعلوم المتقدمة سارة الأميري، إنّ الدولة " كانت تنتظر بفارغ الصبر، وتتوقع بفارغ الصبر دخولنا في استكشاف الفضاء كأمة".

  • وقالت العالمة، إنّ الإمارات يمكن أن تبدأ الآن في إرسال بيانات حول الغلاف الجوي والمناخ على كوكب المريخ، ودراسة التغيرات اليومية والموسمية.
  • وأضافت الأميري: كونه أول قمر صناعي للطقس على سطح المريخ، هذا سيمنحنا فهمًا أفضل لديناميكيات الغلاف الجوي وتغيّر المناخ لدى جار يشبهنا إلى حد ما".
  • وتشكل النساء الغالبية العظمى من فريق البعثة، بحسب العامري.
  • وقالت إنّ 80٪ من الفريق العلمي من النساء؛ وهن موجودات هناك على أساس الجدارة، وعلى أساس ما يساهمن به في تصميم وتطوير المهمة".
  • وأضافت، "أنا نفسي لم أواجه أي محنة طوال حياتي المهنية، سواء كنت أعمل في مركز الفضاء منذ ما يقرب من 12 عامًا، وصولًا إلى أن أصبح وزيرة في مجلس الوزراء".
  • وتهدف الإمارات إلى تسوية كوكب المريخ بحلول عام 2117.
  • وتُعد مهمة المريخ جزءًا من الجهود الأوسع لدولة الإمارات العربية المتحدة، لتكثيف قدراتها العلمية والتكنولوجية وتقليل الاعتماد الاقتصادي على النفط.
  • وقالت الأميري إنّ البرنامج "سرّع من معدل تطوير القدرات داخل الإمارات لكل من العلماء والمهندسين"، مضيفًة أنّ الإمارات تأمل في أن يمكّنها استكشاف الفضاء في نهاية المطاف من تصميم وتطوير أنظمة معقدة في صناعات أخرى.
  • هذا، وحذّر نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، من أن محاولة الدخول في مدار حول المريخ لديها فرصة بنسبة 50٪ للفشل.
  • "لكن حتى لو لم نتمكن من دخول المدار، فقد صنعنا التاريخ بالفعل. هذه هي أبعد نقطة في الكون يصل إليها العرب عبر تاريخهم ... هدفنا هو إعطاء الأمل لجميع العرب أننا قادرون من التنافس مع بقية العالم ".
  • وتحتفل الإمارات العربية المتحدة هذا العام بمرور 50 عامًا على تأسيسها واستقلالها عن المملكة المتحدة. وقالت وكالة الفضاء في البلاد، إنّها تهدف إلى تسوية كوكب المريخ بحلول عام 2117.
  • وأطلقت كل من الصين ووكالة ناسا مهام المريخ بعد انطلاق الإمارات مباشرة في يوليو / تموز ومن المقرّر أيضًا أن تصل إلى كوكب الأرض هذا الشهر.

 

ولي عهد أبو ظبي يغرّد محتفلاً

 مسبار الأمل

وغرّد بالمناسبة ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، قائلاً:

يوم وطني ثانٍ في الإمارات.. لحظة تحول كبرى في تاريخنا ومسيرتنا التنموية.. نبارك لرئيس الدولة ولأخي محمد بن راشد والحكام وشعبنا الوفي..إنجاز استثنائي نهديه إلى زايد " طيب الله ثراه " ..كان يحلم بهذه اللحظة.. وعيال زايد حققوا أمنيته بالإرادة والعزيمة والتصميم.

وقال أيضاً:

 

و من شأن هذا الإنجاز أن يجعل الإمارات خامس وكالة فضاء تصل إلى الكوكب الأحمر وتمثل أول مهمة بين الكواكب بقيادة دولة عربية.

وأطلقت مهمة الإمارات لاستكشاف المريخ، التي كلّفت حوالي 200 مليون دولار (165 مليون يورو)، مسبار الأمل من مركز فضاء ياباني.

 

إقرئي أيضاً:

إنجاز تاريخي بوصول مسبار الأمل إلى المريخ والإمارات إلى العالمية

scroll load icon