من القدرات إلى نسبة التعلّم.. الفرق بين تربية الصبي وتربية البنت

من القدرات إلى نسبة التعلّم.. الفرق بين  تربية الصبي وتربية البنت

بدون شك أن تربية الطفل بحد ذاتها أمر ليس سهلاً على الإطلاق، لكن تختلف طباع الصبي عن البنت حكماً، وهذا الاختلاف قد يكون من مصلحة البنات، فالبنت دائماً أرقى والتعامل معها أسلس، هذا الحال ينطبق على الفتيات الأطفال، وهذه هي الفروقات بين تربية الصبي والبنت.

 

  • البنت تنظر بعناية إلى الألوان المشرقة والملامح والحركات التي تظهر على وجه أمها أو أبيها، فيما يهتم الصبي بالأشياء المتحركة، سلك الهاتف وهو يزحف على الأرض، أو الهاتف النقال وهو يومض بالإشارة. نتيجة هذه البدايات البيولوجية، تكبر البنت وهي تفضل التعامل مع الناس وتستجيب لأفعالهم، فيما يكبر الولد وهو يتعامل مع الأشياء ومع الأفعال ويستجيب لها. البنات ينظرن في عين من يكلمهن، فيما يركز الأولاد على أشياء أخرى غير وجه المخاطِب.
  • البنت تمتلك قدرة الاستماع لمن حولها، أما الصبي فهو أقل تركيزاً منها، وهذا سبب رئيسي لتحدث البنت قبل الصبي وقدرتها على التواصل مع أهلها بشكل أسرع.

 

  • الصبي والبنت يعشقان تقليد ابويهما، فغالباً ما نراهم يقلدون حركاتهم أصواتهم تصرفاتهم، لكن البنت تتفوق على الصبي في التقليد.
  • يفضل الصبيان تركيز اهتمامهم على مهمة واحدة، وتأتي ردات أفعالهم عنيفة أكثر إذا ما قاطعهم أحد.

  • تعتمد الفتيات على حواسهن الخمس أكثر من الصبيان، الذين سرعان ما يشتت انتباههم من أقل حركة وصوت.
  • التعلم بالأيدي، وفيه تتفوق الأنثى أيضًا فتتعلم أسرع استخدام أدوات المائدة والإمساك بالقلم وجمع الألعاب.

 

  •  عند بلوغ الفتيات سن الخامسة يكون بلوغهن متقدماً عن نمو الصبيان بستة أشهر.
  • لا تنتبه الفتيات لأغراض ما بالمقدار نفسه من السرعة والدقة الذي لدى الصبيان.

  • الذكور والإناث عاطفيين وحنونين وليس صحيحًا أن الولد أقل عاطفة وحنانًا، بل تجعله التربية كذلك. وعادة ما تنجذب الطفلة للأب والطفل للأم.
  • التعلم بالحركة والأشياء المتحركة ويتفوق فيها الذكور عادة، لذا يلفت نظرهم أكثر الكرة والألعاب المتحركة كالقطار وغيره

  •  دماغ الفتيات يفرز كمية أكبر من السيروتونين الذي يكبح العدوانية، ودماغ الصبيان يفرز مزيداً من التستوسترون الذي يتحكم في العدوانية ويطلقها.
  •  الدماغ الأنثوي يعمل طوال الوقت تقريباً؛ مما يجعل الفتيات أكثر براعة في القيام بعدة أمور في وقت واحد.

 

إقرئي أيضاً

خطوات ذكية يجب التجرؤ عليها لتربية طفلك بشكل سليم

scroll load icon