أنواع الناس على "واتساب غروب" في حياتك اليومية!

أنواع العالم على واتساب غروب في حياتك اليومية

تجدين نفسك فجأة ضمن غروب جديد على تطبيق واتساب من دون سابق إنذار إمّا يكون لحفل عيد ميلاد رفيقة ما لتحضير مفاجأة لها أو أولاد عمّك يريدون ارسال صور النزهة التي قامت بها العائلة خلال اليوم. لكن سرعان ما يتحوّل هذا الغروب "المؤقت" إلى غروب "دائم" تخفين إشعاراته لكي لا يزعجك ضمن يومياتك وفي الوقت نفسه تحبين التفاعل من خلاله بهدف التسلية. هل فكّرت يوماً بأنواع الناس الموجودة داخل هذه الغروبات وراقبتِ مدى تفاعلها؟ أنا جرّبت ذلك وسأعرفك اليوم على 12 منهم.

 

الصديق الخفي المراقب

يقرأ كل المحادثة (تعلمين من الخطوط الزرقاء) لكنه لا يرد ولا يتفاعل. لماذا أنت في الغروب أصلاً؟

 

 المغادر من الغروب 

ينزعج من الإشعارات المتواصلة وبدلاً من أن يضغط على كبسة "mute" يغادر الغروب ويضيفه الأدمين كل مرّة. باي باي!

 

الذي يرسل فيديوهات بدون فائدة

 يكون محتوى الفيديو سخيف وتجدينه يضحك من قلبه عليه مع: هاهاهاها ولول ولا أحد يتفاعل معه.

 

منظّم الرحلات والمشاوير

يخطّط وينظم ويريد لم شمل الكل على الغروب وينجح في الكثير من الأحيان بذلك على الرغم من الجداول المختلفة لدى الجميع.

 

الذي يكتب كل كلمة على سطر

لماذا؟ هل يعاني من الملل الشديد ليفعل ذلك؟ يمكنه أن يرد بجملة مفيدة من دون تقسيمها إلى 10 كلمات وكل واحدة على سطر. هاتفي لا يتحمّل "الطنطنة"

 

 المثقّف الذي لا يتقبّل أخطاء القواعد

الواتساب لتسهيل حياتنا اليومية وليس لكتابة موضوع إنشاء من دون أخطاء.ومن الطبيعي أن نكتب بشكل سريع وباختصار ونخطىء في الكلمات: تجدينه يصلح لك كل كلمة وكل خطأ. دعني وشأني أرجوك!

 

 الذي يغيّر اسم الغروب باستمرار

في كل مرّة تظهر فيها نكتة على الغروب سيغيّر إسمه على الفور ليتماشى مع النكتة! ولا ننسى طبعاً صورة الغروب التي تتغير أيضاً مع كل نكتة.

 

الذي يجيب بحرفين

نعلم أننا نعيش في عالمٍ سريع لكن لن يضرّك إذا كتبت "واتساب" بدل "واتس". يبدو وكأنه إسم دلع!

 

عاشق الفويس نوتس

قد تكون الإجابة على السؤال كلمة "اوكي" فقط لكن لا... يريد أن يرسلها بفويس نوت. في معظم الأوقات تكون أمّي من يفعل ذلك!

 

عاشق الـ Emojis

لا يستعمل لغته الأم أبداً بل يلجأ إلى الـEmojis والـGIFs. يعيش في كوكب آخر!

 

الخبر العاجل

صاحب الأخبار العاجلة الذي وفور حدوث مصيبة في البلد تجدنيه قد ارسلها على الغروب. برافو!

 

 الـ Google Search

إذا احتجت إلى أي معلومة عن أي موضوع أو ترجمة لأي كلمة هو أول من يجيب ويعطيك المعلومات اللازمة. غير معقول!

 

اقرئي أيضاً

النوم يعزّز علاقاتك وهذه الحقائق خير دليلٍ!

 

scroll load icon