هل بنادول ادفانس للحامل آمن؟

هل بنادول ادفانس للحامل آمن؟
محتويات
  1. هل بنادول ادفانس للحامل آمن
  2. الآثار الجانبية لبنادول ادفانس
  3. العلاجات المنزلية للحمى أثناء الحمل
  4. العلاجات المنزلية لأوجاع الحمل

يمكن ان تعاني الحامل من أوجاع خلال الحمل، كما انها يمكن ان تتعرض الى الحمى. في هذه المواقف، يمكن ان تلجأ الحامل الى بعض الأدوية مثل بنادول ادفانس. فهل بنادول ادفانس للحامل آمن؟

 

هل بنادول ادفانس للحامل آمن

  • تتكون أقراص بنادول ادفانس من الباراسيتامول. اقراص بنادول ادفانس صممت لتمون سريعة الامتصاص في مجرى الدم بشكل اكبر من الأقراص العادية.
  • يستخدم بنادول ادفانس لعلاج الحمى والآلام المتوسطة. ولكن هل البنادول يضر الحامل؟ بالشكل العام يعتبر بنادول ادفانس للحامل آمن. بالرغم من ذلك يجب استخدامه بعد استشارة الطبيب وفي الحالات الضرورية فقط، حيث انه ينتمي مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية والتي تسبب ضررا كبير على الجنين عند استخدامه بعد الأسبوع 29 من الحمل وفقا لأحد المراجع.
  • وفقا لدراسات حديثة، يسبب استخدام الباراسيتامول خلال الحمل في حدوث اضطرابات نمو عصبية طفيفة للجنين مثل اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (ADHD)، اضطراب طيف التوحد (ASD)، والاضطرابات التناسلية والجهاز البولي التناسلي. كل ما زات التعرض وتناول الباراسيتامول، زادت فرص حدوث هذه الاضطرابات.
  • تنص آخر التوصيات على انه يجب عدم استخدام الباراسيتامول للحامل الا بعد استشارة الطبيب وفي الحالات الضرورية، مع ابقاء الجرعة قليلة ولوقت قصير.

 

الآثار الجانبية لبنادول ادفانس

يمكن أن تسبب بعض الأدوية في حدوث الآثار الجانبية المحتملة على بعض الأشخاص، ويمكن ان لا يحدث اي ضرر على آخرين. كما انه يمكن ان تختلف من شخص الى آخر. تشمل هذه الآثار الجانبية ردود الفعل التحسسية على الجلد مثل الطفح الجلدي، الحكة تقشر الجلد بالرغم من ذلك يعتبر هذا نادر جدًا. كما انه يمكن حدوث مشاكل في التنفس بشكل نادر. في الغالب يحدث ذلك عند الأشخاص الذين لديهم رد فعل تحسسي تجاه الأسبرين أو الإيبوبروفين.

 

العلاجات المنزلية للحمى أثناء الحمل

بالشكل العام، تعتبر الحمى الخفيفة التي تقل عن 100 درجة فهرنهايت ليست مدعاة للقلق، كما انها لا تؤثر على نمو طفلك. ولكن يمكن أن تكون الحمى المرتفعة أكثر خطورة. لذلك من الضروري الاتصال بطبيبك لتقديم العلاج المناسب.

كما ذكرنا سابقا، من دواعي استخدام بنادول ادفانس الحمى. يجب علاج الحمى اثناء الحمل، ويمكنك فعل ذلك باستخدام طرق طبيعية منزلية بالإضافة الى تناول الأدوية التي يصفها لك الطبيب. في ما يلي بعض العلاجات المنزلية التي تساهم في خفض الحمى بطريقة اسرع:

 

استخدمي الكمادات الباردة

ان استخدام الكمادات الباردة من أفضل الطرق التي تساهم في خفض درجة حرارة الجسم. قومي بنقع منشفة في الماء البارد وضعيها على الجبهة أو الرقبة. ينبغي تكرار هذه العملية عن طريق غمس المنشفة في الماء البارد مرة أخرى وإعادة وضعها على المناطق المذكورة. تعتبر هذه الطريقة من أكثر الطرق فعالية للتخلص من الحمى، كما انها آمنة للغاية وسهلة التطبيق.

 

حمام الماء الفاتر

يعتبر الاستحمام بماء فاتر من الطرق الصحيحة التي تستخدم لتقليل الحمى أثناء الحمل. تنخفض الحرارة بفعل تبخر الماء على الجلد. يمكن يجب تكرار ذلك 1-2 مرات كل يوم لمدة 5-7 دقائق حتى تختفي الحمى تماما.

 

تناولي الكثير من السوائل الصحية

يمكن أن تساعد المياه بالإضافة الى السوائل الصحية الأخرى والتي تشمل شاي الأعشاب، الشوربات، المرق وغيرها في ازالة السموم والبكتيريا والفيروسات من الجسم التي تسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم. يُنصح الخبراء بشرب حوالي 10 أكواب من الماء خلال الحمل لعلاج الحمى وإبعاد الأمراض. ان المحافظة على رطوبة الجسم تساعد في توازن الإلكتروليتات ومنع الجفاف. يمكن ايضا شرب عصير الليمون.

 

العلاجات المنزلية لأوجاع الحمل

تعاني الحامل خلال الحمل من أوجاع مختلفة مثل أوجاع الظهر، الصداع، ألم القدمين، وغيرها. في حين انه لا يمكن للحامل استخدام اي دواء أثناء الحمل، يمكنها اللجوء الى العلاجات المنزلية والطبيعية. بالرغم من ذلك يجب استشارة الطبيب قبل تجربة اي منها. في ما يلي بعض العلاجات المنزلية لتخفيف آلام الحمل وفقا لأحد المراجع:

  • لتخفيف ألم وتورم القدمين، جربي إجراء حمام ليلي للقدم، مع إضافة 2-3 قطرات من زيت النعناع في الماء. يعتبر هذا العلاج فعال ايضا لتورم الأيدي والأصابع. ان تناول زيت النعناع ممنوع للحامل، لذلك اغسلي يديك بعد الانتهاء من الاستخدام لتجنب اي مضاعفات.
  • يمكن ارتداء حزام دعم عالي الجودة لتخفيف آلاف أسفل الظهر أو الفخذ بعد استشارة الطبيب. يمكنك ايضا زيارة مقوم العظام أو معالج تدليك متخصص للحوامل.
  • يمكن استخدام اللافندر لتخفيف الصداع، الالتهاب، وتعزيز الهدوء. كما انه تساهم بعض الزيوت العطرية في الشعور بالراحة والاسترخاء. بالرغم من ذلك، يجب توحي الحذر عند استخدامها لأن هناك بعض الأنواع مضرة جدا للحامل.

خلال فترة الحمل، يجب ان تتوخى الحامل الحذر حيال اي دواء تستخدمه. ذلك لان هناك الكثير من الأدوية تسبب بأضرار يمكن ان تكون خطيرة على الأم والجنين والتي يمكن ان تصل الى الإجهاض في بعض الحالات. لذلك، يجب عليك دائما ان تقومي باستشارة الطبيب قبل تناول اي دواء خلال فترة الحمل.

 

إقرئي أيضاً:

أسباب كثرة التجشؤ للحامل

العلاقة بين التجشؤ المستمر وضيق التنفس

scroll load icon