بهذه الخطوات البسيطة ستخلصين طفلك من الحفاض

بهذه الخطوات البسيطة ستخلصين طفلك من الحفاض 1

الأمومة وتربية الأطفال ليست بالمهمة السهلة، وكلما كبر الطفل كلما احتاج لتعلم المزيد من المهارات، ومن أهم الخطوات والتي تحتاج إلى الصبر وأصعبها للأمهات هي تدريب الطفل على التخلص من الحفاض. إليك هذه الخطوات التي يجب عليك إتباعها لتتمكني من تخليص طفلك من الحفاض تماماً ويعتمد بشكل كامل عن نفسه.

 

تأكدي من جهوزية طفلك لهذه الخطوة

هناك العديد من النقاط التي قد تساعدكِ لتنظيم عمليّة تخلّص طفلك من الحفاض وهي:

- أن يكون طفلكِ قادراً على التواصل اللفظي، وقادراً على إيصال بعض الأحاسيس مثل الجوع.

- أن يكون قادراً على فهم بعض الطلبات البسيطة مثل التقاط الكرة.

- عندما يبدأ بالشعور بالإنزعاج عند اتساخ الحفاض والإشارة بأنه يريد تغييره.

- عندما يبقى طفلك نظيفاً وجافاً لمدة ثلاث ساعات فهذا مؤشر جيد لاستعداده على التخلّي عن الحفاض.

 

- عند مراقبته وملاحظة أنه يدرك أنه يتبرز أو يتبول وذلك عن طريق بعض الحركات التي تختلف من طفل لآخر ومنها الهدوء، أو الجلوس قرفصاء، أو الاختباء أو توقف عن ما كان يفعله، ثم محاولة خلع الحفاض وإبعاده عنه.

 

العلامات السابقة تخبرك أن الطفل ناضج بما فيه الكفاية ليكون على علم بما يجري داخل جسمه وأنه جاهز لهذه الخطوة، ولكن يجب عليك مراعاة احتياجاته النفسية واختيار الوقت المناسب لتدريبه. ابتعدي عن أوقات المرض أو استقبال طفل جديد، وكذلك في الطقس شديد البرودة، اختاري الوقت المناسب لك ولطفلك حتى تمر هذه المرحلة بسلام.

 

إجعلي فكرة استخدام المرحاض أمراً طبيعياً

اجعلي طفلك يعتاد على فكرة استخدام المرحاض بطريقة مرحة وليست قصرية. فحتى مع وجود الحفاض، ادخلي طفلك الحمام وحاولي إجلاسه على المرحاض، الأمر الذي سيجعل فكرة استخدام المرحاض أمراً عادياً وطبيعياً بالنسبة له منذ ولادته.

 

أبقيه من دون حفاض قدر الإمكان

رغم أن الكثيرات من الأمهات لا يتجرأن على القيام بهذه الخطوة خوفاً من اتساخ أرضية المنزل، إلّا أنّ هذه الخطوه هي الأهم في عملية خلع الحفاض، بالطبع سيكون هناك نوعاً من العناء بالنسبة لكِ، ولكن ستشعرين بالسعادة عند تحقيق الهدف.

 

اجعلي طفلك يقوم بتقليد حركاتكِ

اشتري لطفلك مرحاضاً صغيراً وضعيه في الحمام بجانبك، وكلّما تدخلين الحمام لاستخدام المرحاض سيتبعك طفلك وسيقوم بتقليدك، الأمر الذي سيهسل عليه الأمر.

 

إبتعدي عن فكرة شعور طفلك بالذنب والعقاب

وأخيراً، لا تعاقبي طفلك يوماً لعدم استخدامه المرحاض وتوسيخ نفسه كما لا تجبريه على استخدام المرحاض لأنّ الضغط عل الطفل ودفعه على القيام بأمرٍ معيّن، يزرع في داخله القلق والخوف. فيتأخر بالتالي عن التخلص من الحفاض وتُصبح تلك العملية مهمة بالغة الصعوبة.

 

إقرئي أيضاً

هذه هي تطورات الطفل في الشهر الخامس

scroll load icon