أعراض التهاب الأذن عند الكبار وطرق علاجها

أعراض التهاب الأذن عند الكبار وطرق علاجها

اليوم نسلط الضوء أكثر على أعراض التهاب الأذن عند الكبار وطرق علاجها خاصّة ان هذه الاعراض تحتلف حدّتها من شخص الى آخر وهي قد تكون خفيفة او متوسطة او متقدمة ويكون لها تأثير كبير على صحة الانسان. 

كما الاطفال أيضاً عند الكبار يحدث لهم الكثير من المشاكل الصحية التي تتطلّب زيارة الطبيب واجراء الفحوصات اللازمة والمتابعة واخذ الادوية اللازمة. في فصل الشتاء بنوعٍ خاص، تكثر الامراض او الحالات الطبية التي تستدعي استشارة اخصائي الصحّة مثل الزكام الشديد وارتفاع الحرارة والسعال والرشح والتهاب الأذن. في الحديث عن التهاب الأذن، يعتقد البعض ان هذه الحالة قد تحدث للصغار والاطفال فقط ولكن هذا ليس صحيح ابداً لان الكثير من الكبار يعانون منها وهي تسبّب لهم اوجاعا كثيرة في غالبية الاحيان. 

إقرئي أيضًا:ما سبب تسارع دقات القلب

 

ما هو التهاب الاذن؟

قبل أن ندخل في الاعراض والاسباب وإذا ما كان هذا مرضاً معدياً أم لا، سنفسّر لك بدقة ما هو التهاب الاذن وكيف ينظر إليه الاطباء والأخصّاء. التهاب الأذن هو نوعٌ من أنواع العدوى التي تصيب الاذن الصغرى وهي منطقة صغيرة جدّاً موجودة داخل الاذن وهي المساحة خلف طبلة الاذن وتحتوي على عظام الأذن الاهتزازية ويمكن تسميتها بالأذن الوسطى. إذن، التهاب الاذن او التهاب الاذن الوسطى هو نفسه لكن التسمية قد تختلف فيما الاعراض هي ذاتها. 

 

كيف تظهر الأعراض؟ 

التهاب الأذن الوسطى عند الكبار يحدث عندما تدخل الجراثيم والبكتيريا الى هذه المنطقة الحسّاسة عبر الأنف أو الحلق ما يخلق علامات تشير إلى وجود عدوى في الأذن. احياناً، تكون حدّة الالتهابات متوسطة لكنها في حال تطوّرت وعدم معالجتها فهي تؤثّر بشكل كبير على حاسّة السمع. 

 

أهمّ أعراض التهاب الأذن عند الكبار هي

  • نبدأ أوّلا، بالحديث عن الأعراض الخفيفة التي تتمثّل بخروج بعض السوائل من الأذن وذلك لأن طبلة الأذن مثقوبة وذلك ليصاحبها شعوراً بالألم الذي سرعان ما يختفي وتعود طبلة الأذن لطبيعتها بعد أيام وأسابيع عدّة. 
  • من يعاني من التهاب في الأذن سيجد نفسه لا يقوى أبداً على الحركة وهذا لأنه سيفقد كلّ الطاقة والنشاط للقيام بأي شيء يتطلّب مجهوداً بدنياً لأنه سيبدو مريضاً. نحن نعلم أن الشخص المريض لا يستطيع التحرّك كثيراً ونراه يلزم الفراش لوقتٍ أطول من العادة ويقول عن نفسه أنه كسول لأنه فعلاً يشعر بالألم. 
  • الكبار الذين يعانون من التهاب الأذن هم عرضة أكثر من الأطفال للشعور بمشاكل في السمع. لا نبالغ أبداً إذا ما قلنا لك أن هذه الحالة الطبية تؤثّر على السمع حيث يبدو الصوت له ضعيفاً للغاية وأحياناً معدوماً لهذا تراه يفضّل البقاء وحيداً لحين علاجه وشفائه نهائياً. 
  • ما لا يعرفه الكثير منّا، ان التهاب الأذن لا يبقى فقط في منطقة الأذن بل عند بعض الأفراد يمتدّ إلى الوجه والرقبة ما يمكن أن يعيق عليهم تحريك هذه المناطق بسهولة كما عادةً يفعلون. كذلك يقول من عانى من هذه الالتهابات، أنه في بعض المرّات كان يحدث صعوبة في تحريك الفكّ خاصّة عند عملية مضغ الطعام والمأكولات القاسية.
  • يترافق التهاب الأذن مع ظهور اللون الأحمر في المنطقة الخارجية في الأذن. يقول الاطباء أنه كلّما ازدادت حدة الالتهابات كلّما كان الاحمرار أكثر بروزاً وواضحاً ما يعني أنه يجب استشارة الطبيب وأن الوضع الصحّي للمريض يريد تدخّلاً سريعاً من أحد الأخصائيين من أجل المعالجة. 
  • تبيّن أنه من اشهر أعراض التهاب الأذن عند الكبار هو ظهور طفح جلدي مع الحكّة داخل وبالقرب من منطقة الأذن. نفسّر لك أن هذا الطفح الجلدي يعني أن الالتهاب قد وصل إلى منطقة الجلد المحيطة بالأذن أو بالأذن نفسها الذي يترافق مع الحكّة الشديدة والمفرطة التي تؤذي. 
  • الأعراض التي لا يمكن إلّا أن نأتي على ذكرها هو الشعور بالدوار مع الطنين في الأذن. فهل سبق وشعرت بصوتٍ قوي يطنّ في أذنيك؟ أو هل شكيت من الدوخة وقال لك أحدهم أنه قد تكون أذنيك السبب في ذلك؟ في بعض المرّات، قد تكون أكثر من التهابات إذا ما زادت هذه الاعراض عن حدّها الطبيعي، لا تتأخّري في الاتصال بالطبيب ليجري لك الفحوصات اللازمة ويعطيك الدواء المناسب. 

إلى جانب كلّ هذه الأعراض، يعاني أيضاً الشخص المريض من صعوبة في النوم في الليل وارتفاع في الحرارة التي تؤدّي لإصابته بالحمّى وأحياناً الصداع النصفي وأوجاع الرأس الشديدة.

 

علاج التهاب الأذن عند الكبار

بعض الأشخاص يميلون إلى العلاجات الطبيعية من أجل التخلّص من التهاب الأذن لكن برأينا نحن ان استشارة الطبيب المختصّ الذي سيعمل على فحص الاذن وتقديم المسكنات والمهدّئات اللازمة ستكون أكثر نفعاً وإيجابية في حالات المرض. متى يجب مراجعة الطبيب؟ في حال استمرّت الأعراض لأكثر من يومين، لا تتأخّري في الاتصال بالأخصائي كما وعندما تلاحظين خروج سوائل دموية من الأذن، فالوضع يستدعي تدخّلاً سريعاً من أجل سلامتك. 

لا تميلي أبداً لاستخدام المضادات الحيوية والمسكنات من دون أن تتأكّدي أنها قد لا تسبّب لك أي حساسية فيما استعمال قطرات الأذن الشائع لا يجب أن يحدث في حال كانت طبلة الأذن مثقوبة. 

 

إقرئي أيضًا:اليك أسباب ألم الأذن اليمنى مع الحلق 

scroll load icon