للعلاقة الجنسية فوائد صحيّة لن تخطر في البال!

للعلاقة الجنسية فوائد صحيّة لن تخطر في البال 1

من كان يعلم أن العلاقة الجنسية قد تخفف من آلام الاكتئاب وحصى الكلى والصداع وحتى نزلات البرد؟ اليوم سنثبت لك ذلك من خلال هذه المعلومات لتتأكدي أن العلاقة الجنسية المنتظمة مع الشريك تؤمّن لك حياةً صحيّة أفضل! 

 

تتخلّص من حصى الكلى

تكون أحياناً أعراض حصى الكلى موجعة أكثر من الولادة! لقد أثبتت دراسة طبية حديثة أن ممارسة العلاقة الجنسية المنتظمة يمكن أن تساعد في التخلّص من حصى الكلى تلقائياً وتمنع حصى جديدة من التشكّل. إذا كنت عرضة أنت أو زوجك لحصى الكلى، فإليك حلّ يمكن مراعاته.

 

تخفّف من الصداع النصفي

ما أزعج هذه الحالة! فهي أسوأ ألم يمكن أن تشعري به  وأكثر مرض لا أمل في علاجه. لكن تبيّن أن بعض النساء اللواتي مارسن الجنس أثناء إصابتهن بالصداع النصفي ارتحن من هذا الصداع الشديد. الفكرة هي أن "النشوة الجنسية" تقاطع الشعور بالألم، وبحسب الأطباء، تطلق النشوة الاندورفين القوي الذي يعمل كمسكنات طبيعية للألم. بالإضافة إلى ذلك، إن الجنس يسبب بتمدد الأوعية الدموية والتي بدورها تقلل من بعض أنواع الصداع.

 

تحارب نزلات البرد

هذا لا يعني ممارسة العلاقة الجنسية أثناء الرشح فبهذه الخطوة قد يُصاب الشريك بنزلة برد! لكن الفكرة هي الوقاية وزيادة المناعة. فتبيّن أن الأشخاص الذين مارسوا الجنس عدة مرات في الأسبوع لديهم مستويات منخفضة من الكورتيزول وهو هرمون التوتر، وبالمقابل مستويات أعلى من "الجلوبيولين المناعي" ممّا يدل على نظام مناعة صحّي.

 

تقلّل من حدّة تشنجّات الحيض

الإثارة الجنسية تزيد من تدفق الدم، الأمر الذي يساعد على تليين العضلات وبالتالي التخفيف من تشنّجات الدورة الشهرية.

 

تجعلك تنامين أسرع

يزيد هرمون الاستروجين بعد ممارسة الجنس والنساء اللواتي لديهن مستويات عالية من الاستروجين، ينمن بشكل أفضل. بالإضافة إلى ذلك، أثناء ممارسة العلاقة الجنسية، يتم إطلاق جرعة قوية من الأوكسيتوسين المعروف أيضاً بـ "هرمون الحضن" والذي يمكن أن يساعدك على الشعور بالاسترخاء.

 

اقرئي أيضاً

العلاقة الجنسية قد تسبب الوفاة...كيف؟

 

scroll load icon