ما هي فوائد الكمثرى قبل النوم؟

ما هي فوائد الكمثرى قبل النوم؟
محتويات
  1. فوائد الكمثرى قبل النوم
  2. طريقة إدراج الكمثرى في النظام الغذائي
  3. هل من آثار جانبية لتناول الكمثرى قبل النوم؟

 على الرغم من تناولها في جميع أنحاء العالم لأجيال، إلا أنه تم الاكتشاف مؤخرًا أن تناول الكمثرى قبل النوم قد يفيد في الواقع النوم. هذا لأن الكمثرى مصدر كبير للتربتوفان - وهو حمض أميني أساسي لا ننتجه بشكل طبيعي، والذي يجب أن نحصل عليه من خلال النظام الغذائي. ولكن، ما هي فوائد الكمثرى قبل النوم؟

 

فوائد الكمثرى قبل النوم

التخلص من الأرق

يبدو أن المكملات مع هذا الحمض الأميني تقلل الوقت الذي يستغرقه النوم لأن التربتوفان يساعد جسمك على إنتاج هرمون نوم مهم يسمى الميلاتونين. ينظم الميلاتونين دورة النوم والاستيقاظ، وهو مهم جدًا لصحة النوم لدرجة للذين يكافحون من أجل النوم أو تم تشخيص إصابتهم بالأرق غالبًا.

لذلك قد يكون تناول الكمثرى قبل النوم طريقة رائعة لزيادة مستويات الميلاتونين الطبيعية في الوقت المناسب ومساعدتك على النوم.

 

انتاج هرمون السيروتونين

يساعد التربتوفان أيضًا جسمك على إنتاج هرمون السيروتونين الذي يساعد في مزاجنا ورفاهيتنا وسعادتنا، وتلك أهم فوائد الكمثرى قبل النوم. يلعب السيروتونين دورًا في إحداث النوم، وهو ضروري حتى يتمكن الجسم من إنتاج هرمون النوم المهم للغاية الميلاتونين!

 

زيادة مستويات حمض الفوليك

لا ينتهي الأمر عند هذا الحد أيضًا. الكمثرى غنية بحمض الفوليك - المعروف أيضًا باسم فيتامين ب 9 - والذي يميل إلى أن يكون منخفضًا لدى الأفراد الذين يعانون من الأرق واضطرابات النوم. لذا فإن زيادة مستويات حمض الفوليك عن طريق تناول الكمثرى يمكن أن يساعد في تحسين جودة النوم. 

 

تحسين جودة النوم

الكمثرى منخفضة أيضًا في محتوى السكر والسعرات الحرارية مقارنة بالفواكه الأخرى، مما يجعلها وجبة خفيفة مثالية في المساء! يمكن أن يساعد تناول الكمثرى قبل النوم على جودة.

يمكن أن يساعد تناول الكمثرى قبل النوم على جودة النوم والبدء بسبب وجود التربتوفان - الذي يساعد على إنتاج هرمون النوم الميلاتونين - وكذلك حمض الفوليك. ثبت أن كل ذلك له تأثير إيجابي على النوم. 

الكمثرى مصدر كبير لمضادات الأكسدة. هذا مهم حيث يبدو أن مضادات الأكسدة لها تأثير مباشر على جودة النوم ، لأنها تدعم جهاز المناعة وتساعد على تعزيز الراحة في الليل. تساعد الأطعمة المضادة للأكسدة أيضًا على حماية جسمك ويمكنها أيضًا عكس الضرر الناتج عن الإجهاد التأكسدي.

 ولكن، ما هي فوائد الكمثرى للحامل؟

 

منع الأمراض 

هذه الفاكهة الرائعة هي أيضًا مضادة للالتهابات وغنية بمضادات الأكسدة. كلاهما ضروريان للحفاظ على صحتك تحت السيطرة، ويمكنهما عكس ذلك الضرر الذي لحق بجسمك.

تمت دراسة الطبيعة المضادة للالتهابات للكمثرى من قبل، ومن المهم ملاحظة أن العديد من الأمراض الرئيسية مثل أمراض القلب والتهاب المفاصل والسكري ومرض الزهايمر غالبًا ما ترتبط بالتهاب مزمن.

لذلك فإن دمج الأطعمة المضادة للالتهابات في نظامك الغذائي - مثل الكمثرى أو الجوز - هو أمر غير منطقي.

 

تقليل مخاطر الاصابة بالسكر

تم ربط استهلاك الكمثرى بتقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري والسكتة الدماغية. الكمثرى لها صفات مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة. لهذا السبب ، أظهرت الدراسات أن تناول الكمثرى له تأثير إيجابي على الصحة، ويحتمل أن يقلل من خطر الإصابة بالأمراض، ويعزز جهاز المناعة.

 

طريقة إدراج الكمثرى في النظام الغذائي

إدراجه في نظامك الغذائي أمر مهم للغاية. يمكن العثور على الكمثرى في المتاجر ومحلات السوبر ماركت حول العالم. إنها لذيذة ويمكن تناولها في شكلها الطبيعي، وبالتالي يسهل دمجها في نظامك الغذائي.

هناك العديد من الطرق المختلفة لدمج الكمثرى في نظامك الغذائي أيضًا. يمكنك استخدامها كزينة للزبادي أو كجزء من سلطة فواكه أو في عصير مع الكيوي وبذور الشيا والفراولة! لفوائد النوم، يكفي تناول الكمثرى جنبًا إلى جنب مع طعام النوم الخارق مثل الأناناس في المساء

 

هل من آثار جانبية لتناول الكمثرى قبل النوم؟

إذا لم يكن لديك حساسية من الكمثرى ، فلا ينبغي أن يسبب الاستهلاك المعتدل للكمثرى أي آثار جانبية. لكن تناول الكمثرى بكثرة يمكن أن يؤدي إلى آثار جانبية مثل الانتفاخ والغازات والإسهال والقيء. كما هو الحال دائمًا، نوصي باستشارة طبيبك في حالة إجراء تغيير في النظام الغذائي، أو إذا كانت لديك مخاوف بشأن كيفية تفاعل طعام معين مع أي حالات أو أدوية موجودة مسبقًا.

 

اقرئي أيضًا:

ما هي نسبة نجاح عملية المياه البيضاء؟

ماذا يعني لون البول مثل البيبسي؟ 

scroll load icon