صوتكِ العالي جيد لصحتكِ...هيّا أعلى!

15142412-3gef0-1570221051-728-0aafbf8831-1571213217

ليس من الداعي أن تسكتي فجأة أو أن تشعري بالخجل من صوتكِ العالي لأنه أمر صحي وفقاً لدراسة حديثة. وعلى الأغلب أنك قابلت عدداً من الأشخاص أو الشركاء الذين تذمروا بسبب صوتكِ العالي لكننا اليوم سنقدم لكِ الإثباتات وبالأرقام بأن هذا الصوت هو صحي!

أجرت جمعية انقطاع الطمث في أميركا الشمالية (NAMS)  دراسة قيّمت فيها 304 امرأة متزوجة بالقرب من سن اليأس أو بعده. وقد عبرّت النساء في الدراسة أنهن يضعن احتياجات الأشخاص في حياتهن فوق احتياجاتهن الخاصة. وبناءاً على ذلك يفضلن السكوت في أي سجال كي لا تتدمر علاقتهن مع أحد. وقد تبيّن أن هذه النساء تعرضن لنوبات إمساك وزيادة في مستويات الكوليسترول والاكتئاب والسمنة.

وقد قاست الدراسة نسبة غضب وسعادة المشاركات ويبدو أن النساء وصلن إلى قمة السعادة عندما تمكنّ من رفع صوتهن ومن التعبير عن نفسهن والفصح عما يزعجهن.والنساء اللواتي يستخدمن صوتهن العالي للتعبير يتمتعن بصحة أفضل من أولئك اللواتي يفضلن السكوت. 

فالتعبير له فائدة نفسية كبيرة بما أنكِ لا تقمعين هذه العواطف لكن المحافظة على الهدوء والتمثيل أنكِ غير مبالية أو سعيدة بالموضوع هو أمر يزيد من توترك. فإن هذا الوضع المتوتر الذي تعيشنه، رغم هدوءك، بسبب عدم التعبير، يساهم  بانخفاض متوسط ​​العمر المتوقع لكل من الرجال والنساء في جميع أنحاء العالم. فالتوتر يرفع ضغط الدم ومستويات الجلوكوز ، وبالتالي تزداد فرصة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

لذلك اذا كنتِ تحبين التعبير بصوتكِ العالي لا تخافي من ذلك لأنه أمر صحي لنفسيتك ولجسدك ولا تبالي بالرجل أو بالصديقة اللذان ينتقدانك.  لا يمكنني أن أقول لكِ الا أن تعبري كيفما تريدين كي لا تصابي بأمراض القلب والضغط. لكن هذا لا يعني أن الصوت العالي يسمح لنا بإهانة الأشخاص حولنا أو بالتعبير عن أمور جارحة. ففي دراسة أجريت على نساء يعانين من مرض السرطان، تبين أن حالتهن تتحسن بسبب التعبير عن مشاعرهن لكن شفاءهن تباطأ مع انتشار المشاعر السلبية لذلك حاولن مراعاة مشاعر الآخرين أثناء استخدام صوتكن العالي.

 

اقرئي ايضاً

20 قاعدة ذهبية يجب أن تطبّقيها لعيش حياة سعيدة!

scroll load icon