متى سينتهي وباء كورونا وهل ستأتي موجة ثانية أخطر؟ العلماء يخرجون عن صمتهم!

متى سينتهي وباء كورونا وهل ستأتي موجة ثانية أخطر؟

مع استمرار الغزو الكوروني للعالم بأسره، أصبح كوفيد 19 حدث يومي ثقيل على حياتنا أجمع، ومع بروز العديد من السناريوهات لكيفية انتهاء أزمة الكورونا وتضاربها في المعلومات خصوصاً مع تأكيدات منظمة الصحة العالمية بقرب الموجة الثانية من الفيروس والذي تعد الأخطر، فمتى سينتهي هذا الكابوس وما صحة الأخبار المتداولة عن الموجة الثانية؟

 

سيناريوهات متوقعة لانتهاء الوباء

توقع خبراء مختصون من جامعة مينيسوتا الأمريكية انتهاء فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" خلال عامين. حيث أوضحوا أن الفيروس التاجي يصيب حوالي 60 أو 70% من السكان، وأوصوا بضرورة الإستعداد لسيناريوهات أسوأ مما هو موجود الآن، متوقعين موجة ثانية من الإصابات بالفيروس التاجي، ستأتي خلال فصلي الشتاء والخريف.

وبحسب تأكيداتهم إن الوباء لن يتوقف حتى يصيب ما بين 60 و70% من سكان العالم، وإن التأكيدات الحالية حول انتهاء الفيروس في وقت قريب تتحدى علم الأحياء.

كما أكّد الباحثون أنه لا يوجد أي شخص محصن ضد الفيروس، ومن المرجح بقائه لفترة ما بين 18 و24 شهراً، وهي الفترة المتوقع أن تتطوّر مناعة البشر تدريجيًا تجاهه.

 

وأوضح الباحثون أن هناك 3 سيناريوهات محتملة لفيروس كورونا المستجد

السيناريو 1:

عبارة عن موجة الأولى من فيروس كورونا ربيع 2020 تليها سلسلة من الموجات الأصغر المتكررة التي تحدث خلال فصل الصيف، تستمر ما بين عام إلى عامين، ثم تتناقص تدريجيًا في وقت ما في عام 2021

 

السيناريو 2:

موجة أولى من Covid-19 تليها موجة أكبر في الخريف أو الشتاء وموجة أصغر أو أكثر في عام 2021، وهو ما يشبه تفشي الأنفلوانزا في عام 1918.

 

السيناريو 3:

هو حرق بطيء لانتقال العدوى، ونصحوا باتخاذ التدابير اللازمة للسيطرة على العدوى.

 

تأكيدات بعدم وجود موجة ثانية!

مفاجأة جديدة فجرها طبيب فرنسي مثير للجدل ديدييه راوولت، معلناً أن فيروس كورونا على وشك الإنتهاء، مستبعداً ظهور موجات ثانية للوباء، على الرغم من تأكيد منظمة الصحة العالمية، أن الفيروس المُستجد قد لا يختفي أبداً.

حيث أكد الطبيب الذي يرأس مصلحة الأمراض المعدية في مستشفى مارسيليا بفرنسا، مجدداً أن "الفيروس يتراجع بشكل ملحوظ عالمياً، متوقعاً ألا تسجل إصابات جديدة بشكل كبير، بل انتهاء هذه الأزمة التي خضت العالم برمته".

كما شدد على أن "كافة المعطيات العلمية تؤكد أن الفيروس في طريقه إلى الإنتهاء"، مضيفاً أن "بعض الحالات ستظهر بطبيعة الحال هنا وهناك، لكننا لن نشهد بعد اليوم موجات تفش كالسابق، معتبراً أن دينامية الجائحة تراجعت بشكل كبير".

 

إقرئي أيضاً

عملية ولادة قيصرية لمصابة كورونا في لبنان

scroll load icon