واقعة تحرش بسيدة مع طفلها في "تبوك" تُشعل تويتر

واقعة تحرش بسيدة مع طفلها في

شهدت مدينة تبوك واقعة تحرش مؤسفة بإحدى السيدات أثناء سيرها ليلاً بصحبة طفلها وسيدة أخرى، ولحسن الحظ تم توثيق هذه الواقعة بالفيديو ليتداوله مدوّني تويتر تحت وسم "#متحرش_تبوك_بفتاة_مع_طفلها".

 

وقد أظهر الفيديو المؤسف امرأتان تسيران بالقرب من مواقف سيارات أحد المولات المعروفة في تبوك -حسب ترجيح العديد من المدوّنين- وكانت إحداهما تدفع عربة أطفال، وأثناء سيرهما قام شاب يرتدي قميصاً أبيض وسروالاً قصيراً بضربها من الخلف وفرّ مسرعاً، لتفزع المرأة وراحت تصرخ طلباً للمساعدة.

 

وتحت وسم "#متحرش_تبوك_بفتاة_مع_طفلها" تصدرّت مطالبات بالقبض على هذا المتحرش، واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بحقه؛ ليكون عبرة لمن تسول لهم أنفسهم بالتعدي على السيدات في الشواع والطرقات وتهديد أمنهن والتحرش بهن، مناشدين الجهات المعنية بسرعة التحري عن الواقعة.

 

وإليكِ جزءاً من تفاعل المتابعين على الواقعة

 

scroll load icon