لمرضى السكري: من المهم تناول هذه الأطعمة يومياً!

لمرضى السكري من المهم تناول هذه الأطعمة يومياً

إن اتخاذ خيارات غذائية صحية للتحكم في نسبة السكر في الدم أمرٌ أساسيٌ لمرضى السكري خاصة من النوع الثاني. بالإضافة إلى ذلك، تتوفّر بعض الأطعمة التي تحسّن حالة مرض السكري وصحتك العامة أيضاً فما هي؟ 

 

التوت

إن تناول التوت هو وسيلة مليئة بالمغذيات للحصول على بعض الكربوهيدرات اليومية. وتشير الأبحاث أيضاً إلى أن تناول التوت بانتظام بكافة أنواعه، يحسن من حساسية الأنسولين ممّا يعني أن الخلايا أكثر تقبلاً للأنسولين في الجسم. كما أشارت الأبحاث إلى أن التوت يحتوي على خصائص مضادة للإلتهابات التي من المحتمل أن تخفف من بعض مخاطر القلب والأوعية الدموية التي تظهر مع مرض السكري من النوع الثاني.

 

الفاكهة الحمضية

البرتقال والجريب فروت والكلمنتين من الفاكهة الحمضية التي لها آثار إيجابية طويلة المدى على نسبة السكر ومستويات الكوليسترول في الدم، وذلك بفضل مركب "هسبيريدين" المضاد للالتهابات وجرعة صحية من الألياف القابلة للذوبان. والأهم أن تناول الفاكهة الكاملة بدلاً من العصير فقط، مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.

 

الحمّص

الحمص وكذلك الفول والعدس هي أطعمة معروفة بخصائص تؤدي إلى انخفاض نسبة السكر في الدم، مما يجعلها خيارات جيدة لمرضى السكري.

 

الشوكولاته الداكنة

وجدت بعض الدراسات أن تناول كمية صغيرة من الشوكولاتة الداكنة (عالية الجودة) يومياً يقلل من مستويات الأنسولين وضغط الدم فلمَ لا؟

 

زيت الزيتون

إن استبدال الدهون المشبعة بدهون غير مشبعة وصحية مهم لجميع الأشخاص، ونوع الدهون المستهلكة قد يلعب دوراً كبيراً في صحة المصابين بداء السكري من النوع 2. ذلك لأن مرض السكري يرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية. يرتبط استهلاك زيت الزيتون ليس فقط بانخفاض خطر الإصابة بمرض السكري، بل تشير بعض الأبحاث أيضاً إلى أنه قد يحسن استخدام الجلوكوز بواسطة الخلايا بفضل خصائصه المضادة للالتهابات. لذلك، يُنصح باللجوء إلى زيت الزيتون ضمن تحضير الأطباق اليومية.

 

خضروات خضراء

إن استهلاك الخضروات الورقية الخضراء غير النشوية من قبل مرضى السكري من النوع 2 الذين تتراوح أعمارهم بين 65 وما فوق مرتبط بانخفاض مستويات HgbA1c ويحد من عوامل الخطر المتعلّقة بالقلب والأوعية الدموية. لوحظت أفضل النتائج عند تناول 200 جرام على الأقل من الخضروات يومياً أي حوالى 3 أكواب.

 

المكسرات وزبدة الفول السوداني

إن تناول 5 حصص في الأسبوع من المكسرات أو ملعقة كبيرة من زبدة الفول السوداني مرتبط كثيراً بانخفاض مخاطر أمراض القلب والسكتة الدماغية لدى النساء المصابات بداء السكري من النوع 2. وأثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري قد تحسنت نسبة السكر في الدم ونسبة الدهون في الدم لديهم عندما تناولوا حصّتين من المكسرات يومياً بدلاً من الكربوهيدرات.

 

القرفة

تبيّن أن القرفة تؤدي إلى ارتفاع حساسية الانسولين وبالتالي تساعد على خفض نسبة السكر في الدم في حال تم استهلاكها يومياً على المدى البعيد. وما زالت الدراسات تُجرى لإثبات فعاليّتها أكثر وتأكيد أنها لا تحمل أي أعراض جانبية بل هي فقط تضيف نكهة خاصة. جربي رشها على بعض المأكولات مثل الشوفان واللبن عند تناولها.


اقرئي أيضاً

أعراض تنذر بأن طفلك مصاب بمرض السكري

scroll load icon