ما هو علاج الخجل وما أسبابه

ما هو علاج الخجل

الخجل هو شعورٌ بالخوف أو الإنزعاج الناجم عن الآخرين، خاصة ً في المواقف الجديدة أو بين الغرباء. إنّه شعور غير سار بالوعي الذاتي – خوفٌ مما يعتقد البعض أنّ الآخرين يفكرون فيه. يمكن لهذا الخوف أن يمنع قدرة الشخص على فعل أو قول ما يريد. يمكن أن يمنعه أيضًا من تكوين علاقات صحيّة. غالبًا ما يرتبط الخجل بإنخفاض إحترام الذات. وقد يكون أيضًا أسباب القلق الاجتماعي. فما هي أنواع الخجل؟ وما هو علاج الخجل؟

 

أنواع الخجل

يمكن أن يختلف الخجل في القوّة. يشعر الكثير من الناس بمشاعر خفيفة من عدم الراحة يمكن التغلب عليها بسهولة. يشعر البعض الآخر بالخوف الشديد من المواقف الاجتماعية، وهذا الخوف يمكن أن يكون موهنًا. الكبح والانسحاب من الأنشطة الاجتماعية والقلق والاكتئاب يمكن أن ينتج عن الخجل.

يشمل الخجل مجموعة واسعة من السلوكيات. من الطبيعي أن يشعر الأطفال بالخجل أحيانًا في المواقف الجديدة. وقد تكون تصورات الخجل ثقافية أيضًا.

تميل بعض الثقافات، مثل عدد من تلك الموجودة في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى اعتبارها سلبية. يميل البعض الآخر، مثل بعض الثقافات الآسيوية، إلى اعتبار الخجل أكثر إيجابية.

 

ما هي أسباب الخجل؟

يولد حوالى 15% من الاطفال بميل نحو الخجل. أظهرت الأبحاث إختلافات بيولوجية في أدمغة الناس الخجولين.

لكنّ النزعة للخجل تتأثّر أيضًا بالتجارب الاجتماعية. يعتقد أنّ معظم الأطفال الخجولين يُصابون بالخجل بسبب التفاعل مع الوالدين.

فالآباء المتسلطون أو الذين يفرطون في الحماية يمكن أن يُسببوا في خجل أطفالهم. قد يواجه الأطفال الذين لا يُسمح لهم بتجربة الأشياء مشاكل في تطوير المهارات الاجتماعية.

عادةً ما يؤدي اتباع نهج دافئ ورعاية لتربية الأطفال إلى جعلهم أكثر راحة حول الآخرين.

فالمدارس والأحياء والمجتمعات والثقافة هي التي تُشكّل كلّ طفل. يساهم التوصيل الذي يقوم به الطفل في هذه الشبكات في نموّه. قد يُحاكي الأطفال ذوو الوالدين الخجولين هذا السلوك.

لدى البالغين، يمكن أن تؤدي بيئات العمل الحرجة للغاية والإذلال العام إلى الخجل.

 

عمّا يجب أن نبحث؟

ليس كلّ الأطفال الذين يلعبون بمفردهم خجولين. الخوف والقلق هما من عناصر الخجل. تغلّبي على مختلف أنواع الخوف من خلال هذه النصائح!

من أولى العلامات التي تُشير إلى أنّ خجل الطفل قد يكون مدعاة للقلق هو أنّه لا يريد أبدًا مغادرة جانب الوالدين.

يجب تقييم الأطفال ذوي الأداء الضعيف في دراستهم أو الذين يواجهون صعوبة في تكوين صداقات بسبب الخجل. أولئك الذين وقعوا ضحية التنمر معرضون لخطر الخجل.

الأطفال الذين يتعرضون للسخرية باستمرار قد يُظهرون سلوكًا عدوانيًا كتعويض زائد عن الخجل. أولئك الذين عانوا من الإهمال معرضون للخطر أيضًا.

 

كيف يتم تشخيص الخجل؟

قبل التحدث عن علاج الخجل، لا بدّ أن نعرف كيفية تشخيصه.

في بعض الأحيان، لا يتم تشخيص ومعالجة الأطفال الخجولين. على عكس عدد من الاضطرابات العاطفية الأخرى، لا يؤدي الخجل غالبًا إلى تسبب الطفل في مشاكل. في كثير من الأحيان، لا توجد نوبات غضب أو سلوك عدواني لرفع الخط الأحمر وتشجيع العلاج.

وفقاً للتحالف الوطني للأمراض العقلية، يؤثر القلق – الذي هو أكثر من الخجل – على حوالى 7% من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و17 عامًا في الولايات المتحدة الأمريكية.

يمكن للمعالجين تقييم الطفل الخجول من خلال إشراكه في أنشطة مثل التمثيليات التحزيرية وألعاب الطاولة. وقد يستخدمون أيضًا الدمى المتحركة وألعاب الأطفال لجعل الطفل ينفتح.

 

ما هو علاج الخجل؟

هناك بعض الاستراتيجيات الفعّالة للتغلّب على الخجل والقلق الاجتماعي واكتساب الثقة. لذا علاج الخجل يتلّخص بهذه الاستراتيجيات:

 

1- التصرّف بثقة:

تأتي الثقة من خلال العمل والتعلّم والممارسة والسيطرة. تذكري مثلاً عندما تعلمت كيفية ركوب الدراجة، كان الأمر مُرعبًا في البداية، ولكن بعد أن جربت الأمر عدّة مرات، نجحت وشعرت بالثقة. تعمل الثقة الاجتماعية بالطريقة عينها.

الشعور بالقلق ليس هو المشكلة. تجنب التفاعلات الاجتماعية هي المشكلة. تخلّصي من التجنب وستتغلبين على قلقك. أُصبت بنوبات من الهلع والقلق وهذه نصائحي لك لتحاربيها مثلي!

 

2- الإنخراط:

وهذا يعني المشاركة في حديث صغير عند خطوط الإنتظار في الأماكن العامة والتحدّث مع الغرباء في الحانات والمتاجر والأحداث الرياضية وقاعة الرياضة. بالإضافة إلى ذلك، إقتربي من الأشخاص الذين تنجذبين إليهم بشكل رومانسي. تحدّثي معهم، أطلبي الرقص معهم والخروج في مواعيد لاحقة.

الحياة قصيرة. من يهتم إذا تمّ رفضك؟ هناك 7 مليارات شخص على هذا الكوكب. من غير المتوقع أن تحبيهم كلّهم أو يحبونك جميعهم. إغتنمي بعض الفرص وتعرفي على أشخاص جُدد.

 

3- جربي أشياء جديدة، حتى إذا كانت تشعرك بالقلق:

إنضمي إلى نادٍ أو فريق رياضي. إخترعي مشروعًا جديدًا، أو قومي بمهمة صعبة في العمل، أو تعلمي مهارة جديدة. إفعلي شيئًا للخروج من منطقة راحتك.

جزء من التغلب على الخجل هو تنمية الثقة في عدد من مجالات حياتك وعدم ترك القلق والخوف من الفشل والخوف من الرفض أو الخوف من الإذلال تقف في طريقك. من خلال ممارسة أنشطة جديدة، أنت تواجهين خوفك من المجهول وتتعلمين التعامل مع هذا القلق بشكل أكثر فعالية.

 

4- التحدث:

إبدئي في ممارسة إلقاء الخطب أو العروض التقديمية وقول النكات أو القصص في كلّ فرصة. كوني أكثر ثرثرة وتعبيرًا في جميع مجالات حياتك. سواء كنت في العمل، أو مع الأصدقاء، أو الغرباء، أو تمشين في الشارع، يمكنك ممارسة التحدث بصراحة أكبر. دعي صوتك وأفكارك تُسمع.

لا ينشغل الأشخاص الواثقون بما إذا كان الكلّ سيعجبهم ما سيقولونه. يتحدثون عن رأيهم لأنهم يريدون المشاركة والإنخراط والتواصل مع الآخرين. يمكنك أن تفعلي ذلك أيضًا. القلق والخجل ليسا سببًا للهدوء.

 

5- إجعلي نفسك غير محصنة:

يساهم الخوف من الحكم عليهم في تعزيز القلق والخجل الاجتماعي. الطريقة الوحيدة للتغلب على هذا الخوف هي أن تجعلي نفسك غير محصنة.

تدربي على فعل ذلك مع الأشخاص القريبين منك والذين يمكنك الوثوق بهم. قد تدركين أنّه كلما فعلت ذلك، كلما شعرت بالثقة مع الآخرين والمزيد من المتعة والمعنى ستخرج من تلك العلاقات. سيؤدي ذلك إلى زيادة الثقة في نفسك وفي التفاعلات الاجتماعية.

يتطلّب أن تكوني ضعيفة إستعدادًا للسماح للآخرين برؤية حقيقتك. كوني فخورة بما أنت عليه. غالبًا ما يكون الصدق والضعف هو الجودة التي سيقدرها الآخرون كثيرًا عنك.

 

6- تدربي على عرض لغة الجسد بثقة:

تواصلي بصريًا عند التحدث مع شخص ما. إمشي ورأسك مرفوعًا. أظهري صوتك بوضوح وفعالية. صافحي، عانقي، إبقي مقربة من الآخرين.

 

7- كوني منتبهة:

تمّ تعريف اليقظة الذهنية ببساطة على أنها الوعي. إستيقظي، كوني حاضرة في كلّ أفكارك ومشاعرك وأحاسيسك وذكرياتك في أيّ لحظة. لا يوجد جزء من تجربتك يجب عليك الهروب منه أو تجنبه. تعلّمي أن تقدّري نفسك والعالم من حولك، بما في ذلك تلك الأفكار والمشاعر "المذعورة"، ولاحظيها دون حكم.

 

عندما تكونين حاضرة تمامًا في الوقت المناسب، ستدركين أنّ التفاعلات الاجتماعية ليست شيئًا تحتاجين إلى تجنبه. ستحققين أداءً أفضل لأنّك تولين اهتمامًا فعليًا للمحادثة والإشارات في بيئتك. مع الممارسة، يمكنك باستمرار دمج وتحسين مهاراتك الاجتماعية التي تتعلمينها من العالم من حولك، مما يجعلك تشعرين في نهاية المطاف بمزيد من الثقة.

 

اقرئي أيضًا: 7 حيل سحرية تجعلك محبوبة من قبل الجميع

scroll load icon